النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ملخص علم نفس الفصل الثاني ..

  1. #1
    عضو جديد الصورة الرمزية كتكوتة 20010
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    11

    Mula59 ملخص علم نفس الفصل الثاني ..

    التعـــــلــــم
    التعلمهو أي تغير يحدث في السلوك يكون ثابت نسبيا وناتج عن الخبرة.
    علل ليس كل تغير في السلوك يعد تعلمالان بعض من أشكال التغير في السلوك تلرجع الى التعب ،المرض،الارهاق ،المنشطات ولكنها مؤقتة تزول بزوال الخبرة.
    * الإرجاعات البسيطة :هيارجاعات فطريه سرعان ما تختفي عندما يكبر الطفل ـ مثل الرضاعة والبعض يظل باقيا مثل إغلاق العين
    الأنماط السلوكية الثابتةهي التي توجد في جميع أفراد النوع الواحد دون تعلم سابق ( نسيج العنكبوت – بناء الطيور لأعشاشها ) .
    خصائصها :1- تحدث معا في نظام ثابت 2- تحدث دون تعلم سابق 3-تساهم في بقاء النوع
    * الدمغ والمطبوعيه :سلوك يجمع بين عناصر الغريزة والتعلم مثل ( فصفار البط المولودة حديثا تتبع أي شيء يتحرك أمامها أينما يمشي)
    * يحدث الدمغ : في فترة زمنيه محددةلان الجهاز العصبي يكون مهيئا للاستجابة .
    العلماء البيولوجيون :يرو ان السلوك غريزي
    العلماء السلوكيون :يرو ان السلوك أساس التعلم .
    الموقف الأكثر شيوعايروا ان السلوك مزيج بين الوراثة و البيئة
    النظريات ترابطية: تنادي بأن التعلم يكون نتيجة ارتباط بين المثير و الاستجابة
    النظريات ادراكية :تقوم على ان التعلم يتم عن طريق الفهم و التنظيم و الاستبصار
    التعلم الشرطي:عبارة عن قيام اقترانات بين منبهاتها
    قامايفان بافلوفباجراء تجارب على التعلم الشرطي الكلاسيكي
    منبه غير شرطي :هو المنبه الذي يؤدي بصورة آلية و دون تعلم إلى ظهور إرجاع بعينه(الطعام في تجارب بافلوف)
    استجابة غير شرطيةهي استجابة آلية طبيعية للمنبه غير الشرطي (افراز اللعاب استجابة للطعام)
    منبه شرطيهو المنبه كان محايدا لا يستثير عادة استجابة آلية بعد اقترانه بمنبه غير شرطي (الجرس في تجارب بافلوف)
    استجابة شرطيةهي الاستجابة المتعلمة التي تحدث نتيجة لظهور المنبه الشرطي (افراز اللعاب نتيجة لسمع صوت الجرس ) .
    التعلم الشرطي الكلاسيكي :وهو تعلم يتم عن طريق اقتران منبه بمنبه آخر
    * الانطفاء :هو اختفاء الاستجابة الشرطية نتيجة عدم التدعيم
    علل أهمية الانطفاء :يستخدم قصدا في ازالة استجابة شرطية غير مرغوب بها (الفوبيا : الخوف المرضي)
    * استعادة العلاقة الشرطية : هي عودة الاستجابة الشرطية عن طريق اعادة الاشراط
    اعادة الاشراط :اقتران المنبه الشرطي مع المنبه الغير شرطي عدة مرات
    * الاسترجاع التلقائيعودة الاستجابة الشرطية بعد فترو من الانطفاء دون تدعيم .
    * تعميم المنبه : ظهور الاستجابة الشرطية ليس كرد فعل للمنبه الشرطي وحده بل لاي منبه يشبه المنبه الشرطي(الكلب يفرز اللعاب لاي صوت يشبه الجرس)
    *تمييز المنبه : التنبيه الى الاختلاف و التمييز بين المنبهات المقدمة (الكلب يفرز اللعاب لصوت الجرس فقط)
    مبادئ التعلم الشرطي الإجرائي :1-الاستجابة الشرطية لابد لها من تدعيم
    2-الاشراط يقوم على تكرار الاستجابة 3-استخدام مبدأ الثواب و العقاب
    *شروط العقاب :ان يتم فور وقوع الخطأ ـ ان يكون كافيا
    علل أهمية التوقيت في العقاب ؟حتى يكون له نتيجة مثمرة في عملية العقاب
    المدعمات الإيجابيةتقديم قيمة إيجابية أو مرغوب فيها بهدف تقوية و تكرار السلوك (زيادة أجر العامل عند اتقان العمل)
    المدعمات السلبيةإزالة شيء غير مرغوب به يؤدي إلى تقوية و تكرار السلوك( اعفاء الطالب من الواجبات نظرا لالتزامه)
    التعلم بالمحاولة او الخطا تقترن بالعالمثورنديكالذي يؤمن بمبدا(المثير –الاستجابة)
    التعلم عند الانسان اكثر دقة من الحيوان؟ 1- لانه يستخدم اللغة و الحوار الذاتي
    2- لانه يستخدم التامل الباطني و التفكير 3-لانه يتخلص سريعا من الحركات الخاطئة
    قانون الأثر :يعني أن السلوك الذي يتم إثابته يتكرر بانتظام ، بينما الذي يعاقب عليه يحدث بشكل عشوائي
    قانون التدريب :يعني أن أداء عمل معين من شأنه أن يسهل أداءه في المرات القادمة
    *التعلم بالملاحظة :هو تعلم سلوكيات جديدة من خلال ملاحظة سلوك الآخرين
    * العمليات التي يعتمد عليها التعلمبالملاحظة( الدافع ـ الانتباه ـ التذكر ـ القدرة على التقليد )
    التعلم الكامن :شكل من أشكال التعلم لا يبديه المتعلم في صورة سلوك ملاحظ لحظة تعلمه
    اصحاب نظرية التعلم بالاستبصار (كوهلر ، كوفكا)
    خصائص التعلم بالاستبصار1-يعتمد على تنظيم الموقف الادراكي
    2-يمكن اعادة و تكرار الحل 3-استخدام الحل في مواقف اخرى جديدة
    البرمجة اللغوية العصبية
    البرمجة : تعني أفكارنا ومشاعرنا وسلوكياتنا .
    اللغوية : التحكم في اللغة الملفوظة وغير الملفوظة
    العصبية: تعني الجهاز العصبي وتستند الى الحواس الخمس
    لماذا ندرس البرمجة اللغوية العصبية ؟
    تفعيل مكونات الإنسان الثلاثة التفكير – اللغة – السلوك
    يصبح الانسان اكثر قدرة على تحمل المسؤولية
    يصبح الانسان اكثر قدرة على تعديل السلوك
    اعلى تصالحا مع ذاته اقوى تواصلا مع الآخرين
    ظهر هذا العلم على يد 1 – ريتشارد باندلر 2 – جون جريندر
    -مقومات البرمجة اللغوية العصبية
    ادارة الذات أسرار المخ البشري
    الذكاء الإنساني اللغة الحواس السلوك واستراتيجيات التميز
    -
    الافتراضات التي تعتمد عليها البرمجة اللغوية العصبية
    الشخص الأكثر مرونة هو الذي يسيطر على الموقف
    لا وجود للفشل وإنما خبرات وتجارب
    احترام رؤية الآخر
    الخريطة ليست المنطقة
    الاتصال الإنساني يتم على مستويين : العقل الواعي و العقل اللاواعي
    - الخريطة: تعني ادراكاتنا للمواقف والأشياء من حولنا .
    - المنطقة هي : الحياة التي تحتوي هذه المواقف والأشياء .
    - العقل الواعي: هو الذي يقود أحاديثنا وافتراضاتنا وقناعتنا انه منطقي ومحلل وهو القائد و يعي ما يحدث الآن. يستوعب 7 معلومات في الثانية الواحدة
    - العقل اللاواعي : هو الذي يخزن الذكريات ويرتبها ويحافظ على الجسم ويحميه وبنظم المعلومات الداخلية ويحرك المشاعر والعواطف. ويخزن بليوني معلومة في الثانية الواحدة )
    - مرشحات الإدراك: وهي التي تحدد أفكارنا ووجهة نظرنا عن العالم) الحواس الخمس -- اللغة -- المعتقدات والقيم ).
    - شروط النجاح في نموذج تغيير الذات :
    أن تكون الرسالة واضحة تدل على الوقت الحاضر
    أن تكون الرسالة ايجابية تتكرر الرسالة حتى تتم البرمجة
    يصاحبها إحساس قوي بالمضمون حتى يتقبلها العقل الباطن
    - نموذج تطبيقي لتغيير الذات : اتبع ما يلي : لاحظ– قرر– تعلم -- استوعب - مارس– واصل
    - مُدرجً التعلم : 1 - عدم وعي وعدم مهارة . 2 - وعى وعدم مهارة . 3 -- وعي ومهارة . 4 – لا وعي ومهارة .
    - الرابط الذهني:ربط حالة ذهنية بإشارة صورية أو سمعية أو حسية بحيث يؤدى إطلاق الإشارة إلى حضور تلك الحالة الذهنية
    - لتأسيس الرابط الذهني استخدمالقوة والثقة - التوقيت المناسب - تحديد الرابط 4 -- التكرار
    - مثال على كيفية تأسيس الرابط الذهني :إن اليقين بأثر الصلاة في وقتها والدعاء المخلص والإيمان بقدرة ورحمة الله تعالى يشكل رابطة ذهنية لمواجهة الصعوبات وتغيير الذات
    - سمات الشخص الذي يمثل النظام البصري : يتحدث بسرعة وبصوت عال – يأخذ أنفاسا قصيرة وسريعة – دائم الحركة يتميز بالنشاط - يأخذ قراراته على أساس تخيله للأحداث .
    - سمات الشخص الذي يمثل النظام السمعي :يستخدم طبقات صوت متنوعة – يتنفس بطريقة مريحة ومتزن – ينصت للآخرين . يأخذ قراراته على أساس ما يسمعه وتحليله للموقف .
    - سمات الشخص الذي يمثل النظام الحسي : يتميز بالهدوء -- يتحدث بصوت منخفض – يتنفس بعمق وبطء – يعطي اهتمام للمشاعر والأحاسيسيأخذ قراراته بناءً على أحاسيسه
    المجال
    النظام البصري
    النظام السمعي
    النظام الحسي
    التحدث
    يتحدث بصوت عالي وبسرعة
    يستخدم طبقات صوت متنوعة
    هادى يتحدث بصوت منخفض
    التنفس
    انفاسة قصيرة وسريعة
    يتنفس بطريقة مريحة
    يتنفس بعمق وبط
    الاهتمام
    يهتم بالصور والمناظر
    يعطي اهتمام للاصوات
    يعطي اهتمام للمشاعر والاحساس
    القرارات
    ياخذ قراراتة على اساس تخلية للاخرين .- دائم الحركة ويتميز بالحيوية
    قراراتة بناء على ما يسمعة وتعليل للاحداث .تزيد بتميز بالقدرة على الانصاف
    قراراته بناء على احساسية

    مهارات التفكير
    للتفكير في علم النفس معنيين:1-المعنى العام: مجموعة من الأنشطة يقوم بها في الدماغ تعبر عن الأشخاص والمواقف.2-المعنى الخاص:أعمال العقل"اتخاذ قرار-حل مشكلة".مستويات التفكير:1-المستوى الحسي: الاعتماد على الحواس مثل القراءة القصيدة.2-المستوى التصوري: الاعتماد على الصورة الحسية مثل التخيل-القدرات اللغوية.3-المستوى المجرد:معاني الأشياء مثل الصدق.معلومات الأساسية لتعلم مهارات التفكير:1- الحقائق:جملة ثبت صحتها علمية.2- النظريات: مجموعة حقائق تفسر الظاهرة.3- الآراء:وجهة نظر فردية تختلف من شخص لآخر.أهمية تعلم مهارات التفكير:1-توليد التفكير.2- توظيف الأفكار في الحياة. 3-وضع الاستراتيجيات لتجنب الفشل. 4-توقع ردود الأفعال السلبية ومواجهتها.مهارات التفكير الناقد : 1. الاستقراء 2. الاستنباط 3. التقييممراحل حل المشكلات : 1. تحديد المشكلة 2. جمع المعلومات 3. اقتراح خطة الحل 4. التحقق من الحل 5. تنفيذ وتقييم الخطةمراحل اتخاذ القرار:1. تحديد الهدف 2. وضع البدائل 3. تحليل البدائل 4. تقييم البدائل 5. اختيار أفضل البدائلمهارة التفكير:1. الطلاقة 2. المرونة 3. الأصالة 4. استشفاف المشكلات.اولاً: مهارة التفكير الناقدالنقد الذاتي:يعتمد على الفرد و ذوقه الشخصي في الحكم على الأشياء.النقد الموضوعي:هناك القواعد ومعايير عقلية للحكم على الأشياء.التفكير الناقد:هو فحص وتقييم الأشياء بالاعتماد على معايير.
    المعايير العامة للتفكير الناقد:
    1. الوضوح:علل:يعد الوضوح من أهم معايير التفكير الناقد باعتباره المدخل الرئيس لبقية المعايير؟ لأن الموضوع إذا لم يكن واضح ولن نستطيع فهمه ولا الحكم عليه.2. الصحة: تنظيم الأفكار وتسلسلها وترابط بين المقدمات والنتائج.3. الصدق: ارتباط الأفكار بالواقع.4. الدقة:يأخذ الموضوع حقه بلا زيادة أو نقصان والمقصود بالزيادة هو الحشو والإطناب والمقصود بالنقصان الإيجاز والبتر.5. العمق:التفصيلات والتشعبات في الموضوع كافة.
    تتضمن مهارات التفكير الناقد المهارات التالية:
    1. مهارة الاستقراء:التفكير الاستقرائي: عملية استدلال عقلي للتوصل إلى استنتاجات تتجاوز حدود المعلومات المتوافرة (من الجزء إلى الكل).خطوات المنهج الاستقرائي:1-الملاحظة: جمع المعلومات.2-الفروض: فروض تفسير الظاهرة.3-التجربة: الخبرات الحسية.4-القانون: التفسير النهائي للظاهرة.الاستقراء العلمي:المعادن تتمدد بالحرارة.التعميم الســـاذج:نتيجة كاذبة لأنها يفتقر أساس علمي.
    الاستقراء العلمي الاستقراء الاحتمالي (الساذج)
    يعتمد على أساس علمي تجريبي
    تعميم دقيق
    نتائجه صادقه
    يطابق الواقع
    لا يعتمد على أساس علمي تجريبي
    تعميم غير دقيق
    نتائجه كاذبة
    - لا يطابق الواقع

    2. مهارة الاستنباط:التفكير الاستنباطي: هو عملية استدلال منطقي تستهدف التوصل إلى استنتاج ما أو معرفة جديدة بالاعتماد على أحكام عامة(انتقال من كل إلى جزء).مثال:مقدمات: المعادن تتمدد بالحرارة---<الحديد من المعادن---<نتيجة:الحديد يتمدد بالحرارة.الاستنباط عملية تفكير:كيفية استخدام التحليل المنطقي والتعرف على التناقضات في المواقف والافعال.3-مهارة التقييم:التفكير التقييمي: نشاط عقلي يهدف الى إصدار حكم حول قيمة وجدوى الافكار، او الأشياء ،وسلامتها.مهارات التقييم المعلومات بشكل دقيق:أ.وجود المعايير لإصدار الأحكام.ب.وجود براهين لإثبات دقة الحكم.
    ثانياً:مهارة التفكير لحل المشكلات
    مفهوم حل المشكلات:عملية عقلية يستخدم فيها الفرد ما لديه من معلومات،ومهاراتلحل التناقض،أو اللبس أو الغموض في الموقف.شروط التفكير لحل المشكلات:1-أن تكون المشكلة جديدة وغير مألوفة.2-الخبرة السابقة.3-الدافعية.تحدد بثلاثة عناصر رئيسية هي:1. المعطيات: الحالة الراهنة. 2. الأهداف: الحالة المنشودة.3. العقبات: الصعوبات التي تفصل بين الحالة الراهنة والحالة المنشودة.مراحل حل المشكلات:1. تحديد وصياغة المشكلة. 2. جمع المعلومات. 3. اقتراح خطة الحل. 4. التحقيق من صحة الحل. 5. تنفيذ وتقييم الحل.العوامل المؤثرة في التفكير لحل المشكلات:*بطبيعة المشكلة: 1. سهولة وصعوبة المشكلة. 2. غموض ووضوح المشكلة. 3-مدى توافر المعلومات.*بطبيعة الفرد:1. خبراته السابقة. 2. اساليب تفكير الفرد. 3. الفته المشكلة. 4. المثابرة.
    ثالثاً:مهارة التفكير لاتخاذ القرار
    يجب على صانع القرار أن يلتزم:1- فهم الموضوع. 2- تحديد الموضوع. 3- استشارة من يثق بهم.انواع اتخاذ القرار:1-قرارات روتينية: هي التي تتصل بالحياة اليومية مثل: الطعام والملبس.2-قرارات طارئة: تتصل بالأحداث المفاجئة.3-قرارات مهنية: تتصل بالوظيفة والعمل.4-قرارات إستراتيجية: تتصل بالقرارات المصيرية مثل: اختيار الزوج أو اختيار نوع الدراسة.مفهوم عملية اتخاذ القرار:هي اختيار افضل البدائل المتاحة للوصول الى الهدف المنشود.المراحل العلمية لاتخاذ الى عدة اقسام:1- تحديد الهدف. 2- وضع البدائل. 3- تحليل البدائل 4- تقييم البدائل 5- اختيار افضل البدائل.
    رابعاً:مهارة التفكير الإبداعي.
    تعريف التفكير الابداعي:هو نشاط عقلي يؤدي الى أفكار جديدة وحلول لمشكلة غير مكتشفة.وهو تفكير هادف في البحث عن حل المنشود.من مهارات التفكير الابداعي:1- الطلاقة: القدرة على توليد اكبر عدد من الأفكار والحلول والبدائل.أ. الطلاقة اللفظية: القدرة على إنتاج عدد أكبر من الألفاظ.ب. الطلاقة الفكرية:القدرة على إنتاج عدد أكبر من الأفكار.ج. الطلاقة الأشكال:القدرة على الرسم السريع.2-المرونة:القدرة على تغيير مسار التفكير وشرح أذكار الآخرين.وتنقسم المرونة إلى: (عكس الجمود الفكري)..أ-المرونة التلقائية:تغيير مسار التفكير بسهولة وبسرعة.ب-المرونة التكيفية:تغيير مسار وفقاً لمتطلبات الموقف.3-الأصالة: إنتاج أفكار تتصف بالجدة والتفرد،أو الطرافة.4-استشفاف المشكلات: الوعي بوجود المشكلة و عناصر ضعف في الموقف.برامج التفكير الإبداعي..العصف الذهني: استخدام العقل في التصدي النشطة بالمشكلة.الهـــــــــــــــدف:توليد قائمة من الأفكار.الأساليب المستخدمة:1- تحفيز الإبداع 2- المعالجة الإبداعيةلتحقيق أهداف البرنامج من الالتزام بمبدأين أساسيين هما:1- المبدأ الأول:تأجيل إصدار أي حكم على الأفكار. 2-المبدأ الثاني:الكم يولد الكيف.أربع قواعد للعصف الذهني:1- ضرورة تجنب نقد الأفكار الآخرين.(بين السبب).. ج:حتى يكسر حاجز الخوف والتردد لدى المشاركين.2- تشجيع المشاركين على تقديم أكبر عدد ممكن من الأفكار.3- التركيز على الكم من الأفكار.4- البناء على الآخرين.مراحل العصف الذهني:1- مرحلة صياغة المشكلة.------<تجميع المعلومات...2- مرحلة بلورة المشكلة-----<صياغة المشكلة على شكل سؤال...3- مرحلة العصف الذهني----<هي المرحلة الأساسية ويتم بها توليد الأفكار...4- مرحلة تقييم الأفكار----<انتقاء المفيد---<مثل:الجدة، الأصالة، الحداثة، المنفعة، الجدول الزمنية للتنفيذ.

  2. #2
    عضو جديد الصورة الرمزية طالب خارق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    13

    افتراضي

    مجهود يستحق الثناء..
    الف شكر لمعاليك على المخلص الأكثر من رائع
    بس لو رفعتي على الورد بيكون احسن على العموم .. شكرا

  3. #3
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    6

    افتراضي

    تسلم وبالتوفيق انشاءالله

  4. #4
    عضو جديد الصورة الرمزية كتكوتة 20010
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    11

    افتراضي

    العفوو انا رفعتة ع الوورد ..

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •