صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: تقارير لجميع مواد الصف العاشر (فلنتعاون معاً)

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    UAE
    المشاركات
    1,612

    Fasal2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

    كيف الحال أعزائي أعضاء الصف العاشر؟!
    لقد وجدت العديد من الأعضاء الذين قاموا بوضع تقارير لمنهاج العاشر
    في مواضيع أخرى غير مناسبة
    سأقوم بوضعها هنا
    و وضعت هذا الموضوع للتعاون
    فليقم كل من لديه أي تقرير لأي مادة دراسية بوضعه هنا

    مع كتابة اسم المادة و اسم التقرير

    فلنتعاون جميعا
    التعديل الأخير تم بواسطة همتـي فوق السحاب ; 13-03-2010 الساعة 10:36 AM

  2. #2
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    Taqrer2

    تقرير جغرافيا عن التصحر الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسلام على أشرف خلقه محمد - صلى الله عليه وسلم – وبعد :
    ظاهرة "التصحر" هي تحول مساحات واسعة خصبة وعالية الإنتاج إلي مساحات فقيرة بالحياة النباتية والحيوانية وهذا راجع إما لتعامل الإنسان الوحشي معها أو للتغيرات المناخية.
    ويعتبر التصحر مشكلة عالمية تعانى منها العديد من البلدان في كافة أنحاء العالم. ويعرف علي أنه تناقص في قدرة الإنتاج البيولوجي للأرض أو تدهور خصوبة الأراضي المنتجة بالمعدل الذي يكسبها ظروف تشبه الأحوال المناخية الصحراوية. لذلك فإن التصحر يؤدى إلي انخفاض إنتاج الحياة النباتية، ولقد بلغ مجموع المساحات المتصحرة في العالم حوالي 46 مليون كيلومتر مربع يخص الوطن العربي منها حوالي 13 مليون كيلومتر مربع أي حوالي 28 % من جملة المناطق المتصحرة في العالم .







    الموضوع :
    -1 تعريف التصحر :
    هناك العديد من التعريفات للتصحر ومن أهمها:-
    1-تعرف برنامج الأمم المتحدة للبيئة التصحر بأنه انتشار وزيادة الظروف الصحراوية التي ينتج عنها انخفاض إنتاجية المادة الحية فينخفض إنتاج المحاصيل.

    2- عرف المؤتمر الدولي التصحر بأنه انخفاض وتدهور الطاقة الحيوية للأرض والذي يـؤدي إلى ظروف مشابهة للصحراء، ويرى روزا نوف استخدام التعريف التالي :

    التصحر عملية تحول غير عكسي في الأرض الجافة والغطاء النباتي يؤدي إلى الجفاف وتضاؤل الإنتاجية الحيوية التي قد تنتهي في الحالات الشديدة إلى تمام تلف المجال الحيوي وتحول الأرض إلى صحراء .

    ويقصد بالتحول غير العكسي تغير الأرض أو الغطاء النباتي الذي يستوجب تدخل الإنسان لمعالجته أو أن العمليات الطبيعية تعيده إلى حالته الطبيعية الأصلية ، ولو أن الاعتماد على هذه العمليات الطبيعية يقتضي أجيالاً أو قروناً حتى يتحقق .
    2-أشكال التصحر:
    يتزايد التصحر ويتفاقم تأثيره ويتسارع حدوثه منذ عدة عقود في معظم المناطق الجافة ويتخذ الأشكال التالية :

    -1 تقلص وانخفاض أجزاء من التربة المغطاة بالنباتات بحيث تصبح الأرض عارية تماماً في فصل الجفاف




    وتأخذ المساحات العارية بالتزايد بحيث تصبح النباتات على شكل بقع صغيرة معزولة .
    - 2نتيجة التعرية تزداد قابلية سطح الأرض لعكس الإشعاع الشمسي وذلك لكون الأرض القاحلة ذات لون فاتح .

    - 3تعرية كبيرة للتربة وفقد الخصوبة نتيجة لهبوب الرياح وحمل المواد العضوية وسرعة تأكسدها ونقل العناصر الغذائية مع الحبيبات الدقيقة للتربة.

    -4 انتشار الانجراف المائي بواسطة الأمطار الغزيرة .

    -5 زحف الكثبان الرملية على الأراضي الزراعية والمدن والقرى والمنشآت.

    -6 اختلال التوازن المائي والتوازن في الطاقة للمناطق الجافة نتيجة لعوامل طبيعية أو نتيجة استخدام الإنسان للأرض استخداماً مفرطاً .
    -3حالات التصحر ومؤثراتها :

    يقصد بحالة درجة الشدة أو التدهور في القدرة البيولوجية للبيئة إذ تتباين حالات التصحر بين الطفيف من ناحية , والتصحر الشديد جدا ما ناحية أخرى وقد ذكر مؤتمر الأمم المتحدة في نيروبي(1977) حالات التصحر بأربع حالات هي:

    (1تصحر طفيف: يعتبر اخف حالات التصحر حيث لا ينم عنه ضرر واضح لمظاهر ومقومات الحياة , ومن ثم فهو لا يتعدى ظاهره و لم يصل بعد إلى حد المشكلة و من ثم يعتبر حالة مقبولة , و يشير عادة حدوث تلف طفيف جدا في الغطاء النباتي والتربة
    لا يؤثرضرروه واضحا في القدرة البيولوجية للبيئة ,

    ( 2تصحر معتدل: يعتبر أول حالة تبرز فيها خطورة التصحر كمشكله ,إذ تصحر هذه الحالة يأخذ أبعادا خطيرة نسبيا حيث يؤثر بشكل في القدر البيولوجية للبيئة
    له عاده بحدوث درجه متوسطه من التهور في الغطاء النباتي أو تكوين رمليه صغيره وبناء أخاديد صغيره أو تكوين بعض النتوءات أو الروابي أضافه إلي حدوث درجه تملح للتربة تقلل من قدرتها البيولوجية على الإنتاج بنسبه تتراوح بين 10- 50%

    ( 3تصحر شديد: وتعتبر هذا الحالة درجه متقدمه للتصحر , يؤشر لها بانتشار الحشائش والشجيرات غير المرغوبة على حساب الأنواع المرغوبة والمستحبة , وكذلك زيادة نشاط التعرية سواء كانت تعريه مائية أو ريحية مما يؤديا إلي جرف التربة
    إضافة إلى تكوين الأخاديد الكبيرة وعوده نشاط الكثبان الرملية الثابتة وبناء كثبان رمليه جديدة كبيرة وتقل القدر البيولوجية (الإنتاجية( للتربة في هذه الحالة ما بين 50%,90%

    و إذا كان التصحر قد برز كمشكله واضحة في البيئات الجافة وشبه الجافة والرطبة بالدرجة الأولى لما لهذه المناطق من انظمه ايكولوجية هشة أو شبه هشة تساند طبيعتها التصحر و تدعمه إلا إن (علامات) التصحر بدت تبرز أيضا في بعض في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية يتدهور غطاءها النباتي وتتناقص قدرتها البيولوجية نتيجة تزايد المطر الحمضي والضباب الحمضي وتتأثر النبتات والتركيبة الكيمائية للتربة ( زيادة درجة حموضتها ) واثر ذلك على القدرة الإنتاجية

    كما بدأت تشهد بعض المناطق المدارية مظهر التصحر نتيجة الاستغلال المفرط أو الجائر للأشجار . نذكر على سبيل المثال ما يحدث في الوقت الحاضر في حوض الأمازون من تدهور شديد للقدرة البيولوجية .
    في بعض مناطقه حيث بداُ يتبدل النمو الشجري العملاق بنمو اقل كثافة واقل ضخامة , بل وحلت بعض الشجيرات محل الأشجار وتدهورت التربة بشكل واضح نتيجة نشاط عمليه جرف التربة بعد تعريتها من غطائها النباتي.

    4-مظاهر التصحر و مخاطره :
    للتصحر مظاهر كثيرة ومتنوعة ونستطيع من خلال هذه الظاهرة إن نتعرف عما إذا كانت البيئة تعاني من مشكلة التصحر أم لا , وما درجة حدة أو شدة المشكلة ,وتشمل هذه الظاهرة فيما يلي :
    1-جرف التربة : تعتبر من اخطر مظاهر التصحر خاصة عندما تجرف الطبقة العلوية تماما نظراً لان هذه الطبقة تحتوي على معظم العناصر الغذائية اللازمة للنبات وذات قدرات عالية أن تشرب المياه وتحتفظ بها . ومن ثم عندما يجرف جزء منها أو كلها يحدث ما يسمى " الجفاف الفسيولوجي) .
    -2عودة نشاط الكثبان الرملية الثابتة :
    يعتبر عودة نشاط الكثبان الرملية الثابتة , أو تكوين كثبان رملية نشطة في بيئات لم تكن ظروفها البيولوجية تؤهل لتكوين مثل هذه الكثبان من مظاهر التصحر الخطرة , فمن المعروف إن الكثبان الرملية تنقسم إلى مجموعتين هما : مجموعة الكثبان الرملة المتحركة (الحية( ومجموعة الكثبان الرملية الثابتة ( الميتة ) ويعني ثبات الكثبان الرملية إن الطبقة تتمتع بوفرة في الرطوبة والنمو النباتي مما ساعد على تثبتها ووقف زحفها من خلال ما ينمو فوقها من نباتات تعمل على تثبيت الرمال .
    ومن ثم فان عودة نشاط الكثبان الرملية الثابتة يعني انه يحدث تغير وتدهور في القدرة البيولوجية لهذه الكثبان مما أدى إلى اختفاء معظم الغطاء النباتي الواقي الذي كان يعمل على تثبيتها وبالتالي بدا تتحرك بفعل الرياح وإشاعة التصحر في المناطق التي تغزوها .
    وتأتي خطورة عودة تحرك الكثبان الرملية الثابتة أو تكوين كثبان رملية نشطة في كونها تتسبب في غمر الكثير من الأراضي الزراعية والعلوية بالرمل مما يحيلها إلى مناطق متصحرة تماماً .

    -3 تناقص الغطاء النباتي وتدهور نوعيته :
    يعتبر تناقص مساحة وكثافة الغطاء النباتي وتدهور نوعيته من مظاهر التصحر , إذ يعني هذا التناقص وهذا التدهور أن القدرة البيولوجية للبيئة قد تدهورت وبدأت تدفع هذه المناطق نحو الظروف الجافة الصحراوية فقد تبين من دراسة عن منطقة المغرب العربي أن معظم الغابات في المناطق قد تم تدميرها من خلال الإفراط في قطع الأخشاب ليحل محلها حشائش الاستبس وتحولت مناطق كان يغطيها الاستبس تحت وطأة الإفراط الرعوي والرعي الجائر إلى مناطق تسودها نباتات صحراوية فقد تناقصت مساحة غابات الصنوبر في تونس على سبيل المثال من 300 ألف هكتار إلى 170 ألف فقط .
    -4 تملح التربة وتغدقها :
    كما يؤخذ تملح التربة وتغدقها كمؤشر لحدوث التصحر في البيئات الزراعية المروية ريا اصطناعيا إذ يعمل تملح التربة آو تغدقها على ضعف خصوبتها الإنتاجية وقد يصل الأمر في بعض الأحيان إلى إصابة التربة بالعقم الإنتاجي ( تربة غير منتجة ) نذكر في هذا المجال ما يحدث في جنوب ووسط العراق حيث يقدر أن 1% من مساحة الأراضي المروية تتملح سنويا وتصبح خارج دائرة الأراضي المنتجة كما شهدت منطقة القطيف في المملكة العربية السعودية .

    -5 وسائل الحد من انجراف التربة و تصحرها :
    وخصوصاً في المناطق الجافة وشبه الجافة، المحافظة علي الموارد الطبيعية وتنميتها. ومن أهم هذه الوسائل:
    -1 المسح البيئي للوقوف علي الأسباب التي تؤدى إلي تدهور النظم البيئية.
    -2 تثبيت الكثبان الرملية ويشمل:
    أ- إقامة الحواجز الأمامية والدفاعية كخطوط أولى أمام تقدم الرمال.
    ب- إقامة مصدات الرياح الصغيرة.
    ج- تغطية الكثبان الرملية بالآتي:
    - المواد النباتية الميتة.
    - المشتقات النفطية والمواد الكيميائية أو المطاطية.
    - تشجير الكثبان الرملية بنباتات مناسبة لوسط الكثبان الرملية.
    -3 الحفاظ علي المراعى الطبيعية وتطوير الغطاء النباتي الطبيعي.
    -4وقف التوسع في الزراعة المطرية علي حساب المراعى الطبيعية.
    -5 استغلال مياه السيول في الزراعة.
    -6 وقف قطع الأشجار والشجيرات لاستخدامها كمصدر للطاقة.
    -7 ضبط الزراعة المروية وإعادة النظر في وسائل الري والصرف الحالية. .
    -8الزراعة الجافة: حيث يتم استزراع النباتات التي تحتاج لمياه قليلة وتمتاز بشدة مقاومتها للجفاف.
    -9تحسين بنية التربة بإضافة المادة العضوية إليها وحرثها مع النباتات التي تعيش فيها . .
    -10 القضاء علي ميل الأرض بإنشاء المدرجات.
    -11 حراثة الأراضي في أول فصل الأمطار.
    -12 إنشاء البرك والبحيرات في الأخاديد لوقف جريان المياه.
    -13 إقامة السدود للتقليل من قوة السيول.
    -14 الحفاظ علي الغطاء النباتي والابتعاد عن الرعي الجائر.
    -15إحاطة الحقول والأراضي المعرضة للانجراف بالمصدات من الأشجار والشجيرات.





    الخاتمة :

    والآن بعد هذه الرحلة التي تناولنا فيها موضوع التصحر و تأثيره

    على إنتاجية الأرض , يبدو من المهم التذكير بأهم النقاط التي

    أثارها هذا البحث المتواضع وهي
    :
    تعريف التصحر , أشكال التصحر , حالات التصحر ومؤثراتها ,


    مظاهر التصحر و مخاطره , وسائل الحد من انجراف التربة و تصحرها .

    وفي الختام أرجو أن يكون هذا البحث قد نجح في إلقاء بعض

    الضوء على هذا الموضوع الهام , وآخر دعوانا أن الحمد لله رب

    العالمين .











    المصادر و المراجع : :

    موقع الجمعية الأهلية لحماية البيئة .
    alam real estate apartment for at alamal-chd.org

  3. #3
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    Taqrer2

    بحث دين عن
    سكينة بنت الحارث
    مـقـدمـة

    إن في كل عصر بعض المنارات من الرجال و النساء يضرب بهم المثل في الأدب و الشعر و العمل الاجتماعي و وصل ببعض النساء أن يرحل إليها أفذاذ و فحول الشعراء و العلماء لينهلوا من علمها و من شعرها و من أدبها و من أسلوب حياتها ووسائل عملها الاجتماعي في خدمة المجتمع و ازدهاره .
    و من نقدها ووصل بهن كذلك أن تجيز العلماء و الشعراء و الأدباء و النقاد و كان من بين هؤلاء النسوة واحدة يرجع نسبها إلي رسول الله صلي الله عليه و سلم و هي :
    سكينة بنت الحسين بن علي رضي الله عنها .














    الموضــوع
    أولا : نسبها وولادتها
    هي آمنة بنـت الحســين بـن علـي بـن أبي طالب , ولـدت في سنة 47 هـ ، وسـميت باسـم جـدتـها أم النبـي ، ثـم لقـبتها أمـها الـرباب بنت امرئ العتيى بن عدي بن أوس بن جابر تزوجها مصعب بن الزبير بن العوام رضي الله عنهم: بسـكينة ، وقـد استقبل الـبيت الهــاشمـي قبـلهـا مـولـد أخيهـا الشقيق ( عبد الله بن الحسين) الذي استشهد مع أبيه رضي الله عنه. فقد عاشت السيدة سكينة فاجعة كربلاء فأصيبت بأبيها وبأخويها علي وعبد الله ، وعمومتها وزوجها وبني عمومتها وأصحاب أبيها رضوان الله عليهم أجمعين ، وقد أثرت فيها مصيبة أخيها الرضيع تأثيراً عظمياً حتى أنها لم تستطع أن تقوم لتوديع الحسين ولحظ ذلك سيد الشهداء فوقف يكلمها مصبراً
    وهو يقول :
    سيطول بعدي يا سكينة فأعلمي منك البكاء إذا الحمام دهاني
    لا تحرقي قلبي بدمعة حسرة ما كان مني الروح في جثماني
    فإذا قتلت فأنت أولى بالذي تأتينه يا خيرة النسوانِ
    {عمر رضا كحالة ، إعلام النساء في عالمي العرب والإسلام ، الجزء الثاني ، مؤسسة الرسالة ، بيروت ، شارع سوريا .} المرجع
    ثانيا : صفاتها وحياتها
    نبيلة شـــاعرة كريمة مــن أجمــل النســاء وأطيبــهن

    نفســــا. كانت سيدة نســاء عصــرها ، تجالــس الأجــلة مـن قريــش ، وتجمـع إليـها الشــعراء فيجـلسون بحـيث تراهــم و لا يــرونها ، وتســمع كلامــهم فتفــاضل بينــهم وتنــاقشهم وتجــيزهم. دخــلت علــى هشـام الخلــيفة وسـألـته عمـامـته ومــطرفه ومــنطقـته ، فــأعــطاهـا ذلك. وقــال أحـد معاصـريها: أتيـتها و إذا ببــابها جــرير والفــرزدق وجــميل و كثـير ، فأمرت لكل واحد بألف درهم.
    ثالثا: زواج سكينة :
    إن أخبار زواج سكينة بنت الحسين فيها من التناقض والاضطراب والتناقض الشيء العجيب ، مما لا يُقبل لامرأة بسيطة ، فكيف هذا مع بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتى اشتهر عنها من قبل بعض المؤرخين أنها امرأة مزواج، إذ تزوجت ثماني مرات، وفي هذا مبالغة عجيبة غريبة ، وقد اتفق الشيعة وبعض أهل السنة على أنها تزوجت اثنين فقط هما : ابن عمها الحسن، وقيل هو عبد الله بن الإمام الحسن – رضي الله عنه، ومصعب بن الزبير، وعذرهم في عدم قبول تلك الروايات، أنها تجمع الرجل وجده في زواجها، وتذكر أناسا ، لا يمكن أن يكونوا على مسرح الأحداث فترة حياة سكينة، حيث كانوا في عداد الأموات.
    ويرى الباحث هنا أن ما كتب من تاريخ في العصر الأموي، فيه الكثير من تزييف الحقائق والظلم لكثير ممن عاشوا في تلك الفترة من الزمن. وليس هذا في حق آل النبي فحسب ، بل وفي حق الأمويين أنفسهم ، ففي حين نجد بعض المؤرخين يصفون فاطمة بنت عبد الملك زوج عمر بن عبد العزيز بالتقوى والدين والورع، نجد أبا الفرج الأصفهاني صاحب كتاب الأغاني


    يورد أخبارا في تعرضها لعمر بن أبي ربيعة ، وسماع شعره في الغزل الصريح .
    {عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ، سكينة بنت الحسين ، ، دار الكتاب العربي ، بيروت ، لبنان.}المرجع
    رابعا: سكينة شاعرة
    لم نجد من شعرها إلاّ أبياتا قليلة قالتها ترثي أباها الحسين رضي الله عنه ، ولقلة شعرها شكك بعض الباحثين في كونها شاعرة وناقدة، تسمع للشعراء وتنقدهم ، وفي أمالي الزجّاج عدّة أبيات قالتها سكينة ترثي أباها الحسين رضي الله عنه :
    لا تعـذليه فـهمّ قـاطعٌ طُـرقُـه * فعينه بـدمــوع ذُرَّفٍ غدقة
    إنّ الحسين غـداة الطف يـرشقه * ريب المنون فما أن يُخطىء الحدقة
    بـكفّ شــرّ عبـاد الله كلّهـم * نـسل البغايا وجيش المرّق الفسقة
    يا اُمّة السوء هاتوا ما احتجاجكـم * غـداً وجلُّكـم بـالسيف قد صفقه
    الويـل حلّ بكـم إلاّ بمن لحقـه * صيّـرتمـوه لأرمـاح العِدا درقـة
    يا عين فاحتفلي طول الحياة دمـاً * لا تبكِ ولـداً ولا أهـلاً ولا رفقـة
    لكن على ابن رسول الله فانسكبي * قيحاً ودمعاً وفي إثرهما العلقة
    خـامسا : سكينة الأديبة الناقدة
    اجتمع بالمدينة راوية جرير وراوية كثير وراوية نصيب وراوية جميل ورواية الأحوص فادعى كل رجل منهم أن صاحبه أشعر ثم تراضوا بسكينة بنت الحسين فأتوها فأخبروها فقالت لصاحب جرير: أليس صاحبك الذي يقول :
    طرقتك صائدة القلوب وليس ذا حسين الزيارة فارجعي بسلام
    وأي ساعة أحلى للزيارة من الطروق قبح الله صاحبك وقبح شعره ، ثم قالت

    لصاحب كثير: أليس صاحبك الذي يقول:
    يقر بعيــني ما يقـر بعينها وأحسن شيء مابه العين قرت
    كأني أنادي صخرة حين أعرضت من الصم لو تمشي بها الصم زلت

    صفوحا فما نلقاك إلا بخلية فمن مل منها ذلك الوصل ملت
    خليلي هذا ربع عزة فاعقلا قلو صيكما ثم ابكيا حيث كلت
    شيء أحب إليهن و لا أقر لأعينهن من النكاح أفيجب صاحبك أن ينكح قبحه الله و قبح شهره.
    ثم قالت لراوية جميل: أليس صاحبك الذي يقول:
    فلو تركت عقلي معي ما طلبتها ولكن طلا بيها لما فات من عقلي
    فان وجدت نعل بأرض مضلة من الأرض يوماً فاعلمي أنها نعلي
    خليلي فيها عشتما هل رأيتها قتيلاً بكى من حب قاتله قبلي
    ما أرى لصاحبك هوى إنما يطلب عقله قبح الله صاحبك و قبح شهره.ثم قالت لصاحب نصيب: أليس صاحبك الذي يقول:
    أهيم بدعد ما حييت فأن أمت فوا حزني من ذا يهيم بها بعدي

    كأنه يتمني لها من يتعشقها بعده قبح الله صاحبك و قبح شهره إلا قال:
    من عاشقين لراسلا و تواعدا ليلاً إذا نجم الثريا حلقا
    باتا بأنعم ليلة و ألذها حتى إذا وضح الصباح تفرقا
    قال: نعم. قالت قبحه الله و قبح شعره.
    وخرج كثير في الحج بجمل له يبيعه فمر بسكينة بنت الحسين ومعها عزه وهو لا يعرفها. فقالت سكينة: هذا كثير فسوموه بالجمل فساموه فاستام مائتي درهم. فقالت : ضع عنا. فأبى فدعت له بتمر وزبد، فأكل ، ثم قالت له: ضع عنا كذا و كذا لشيء يسير فأبى. فقالوا أكلت يا كثير بأكثر مما نسألك. فقال : ما أنا بواضع شيئاً. فقالت سكينة: اكتشفوا عنها و عن عزة فلما رآهما استحيا وانصرف و هو يقول: هو لكم

    هو لكم. و قالت سكينة لكثير حين أنشدها قصيدته التي أولها:
    أشتاقك برق آخر الليل واصب تضمنه فرش الجبا فالمسارب
    تألق واحمو في وخيم بالربى احم الذرى ذو هيدب متراكب
    اذا زعزعته ارزم جانب بلا خلف منه و أومض جانب
    وهبت لسعدى ماءه و نباته كما كل ذي ود لمن ود واهب
    لتروى به سعدى و يروى صديقها و يغدق أعداد لها و مشارب

    أتهب لها غيثاً عاما جعلك الله والناس فيه أسوة؟ فقال يا بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفت غيثاً فأحسنته وأمطرته وأنبته وأكحلته ثم وهبته لها: فقالت: فهلا وهبت لها دنانير و دراهم.

    سادسا : شخصيتها الاجتماعية
    السيدة سكينة ، كانت بادية الاعتزاز بنسبها العالي وشرفها الرفيع . وكان خصومها ، يقرون لها بهذا الاعتزاز ويرونها أهلا لأن تباهي به من تباهي فتسكته.وفي الأخبار ، أن سكينة شهدت يوما مأتما فيه بنت لعثمان بن عفان فقالت العثمانية: أنا بنت الشهيد . فأنكر المجلس أن تفخر بأبيها على مسمع من بنت غذي النبوة سيد الشهداء . على حين أمسكت (سكينة) صامتة لا تعلق ، إلى أن أذن المؤذن من المسجد النبوي للصلاة ، فلما بلغ قوله : ( أشهد أن محمدا رسول الله ) التفتت سكينة إلى بنت عثمان وسألتها :
    هذا أبي أم أبوك ؟
    فأجابت العثمانية في تواضع :
    لا أفخر عليكم أبدا.
    وكانت شجاعة اللسان والجنان :
    سمعت أن ابن مطير _ خالد بن عبد الملك بن الحارث بن الحكم المرواني _ يشتم جدها كرم الله وجهه ، من فوق منبر جدها عليه الصلاة والسلام (

    فكانت تجيء يوم الجمعة لتشهد صلاة الجماعة ، فتقوم بازاء الحارث إذ يصعد المنبر ، فإذا شتم عليا _ كرم الله وجهه _ تصدت له سكينة فشتمه ، ثم أمرت جواريها أن يشتمه ، فلا يملك ابن مطير أن يرد عليها . بل يكتفي بأن يأمر الشرطة بضرب
    الجواري . )
    {- خير الدين الزركلي ، الأعلام (قاموس وتراجم)، الجزء الثالث ، دار العلم ، بيروت لبنان، 199} المرجع
    الخــــــــاتــمـة :

    إن النساء اللواتي هن منارات في المعرفة لم يخلقهن الله لكي نتسلى بسيرتهن و لكن

    خلقهن الله سبحانه و تعالي لكي يكونوا لنا منارات مضيئة في جوانب الحياة المختلفة
    فالواجب علينا أن نقتدي بهن بالنسبة للرجال و النساء و لاسيما ظهرت في هذا العصر
    وسائل كثيرة خارجية و داخلية تهدف علي هدم هذا الصرح العظيم وهي الأم التي
    أصبحت المحضن الأخير لصناعة الأجيال التي تحمل مسئولية الإسلام و فهمه و العمل به و

    الدعوة إليه أسأل الله أن نكون قوماً عاملين منفذين للهدى و النور .


    المــراجـــع :

    -1 خير الدين الزركلي ، الأعلام (قاموس وتراجم)، الجزء الثالث ، دار العلم

    بيروت لبنان،199

    2-عمر رضا كحالة ، إعلام النساء في عالمي العربي والإسلامي ، الجزء الثاني ،

    مؤسسة الرسالة ، بيروت ، شارع سوريا .

    3- عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ، سكينة بنت الحسين ، ، دار الكتاب

    العربي ، بيروت ، لبنان.













    منطقةام القيوين التعليمية
    وزارة التربية والتعليم
    مدرسة للتعليم الثانوية


    عنوان البحث هو:
    سكينة بنت الحسين بن علي رضي الله عنها


    عمل الطالب.


    الصف :

    يقدم للمعلم :

  4. #4
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    571922219

    معلقة عنترة بن شداد
    معلقة عنترة بن شداد العبسي
    هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ منْ مُتَـرَدَّمِ
    أم هَلْ عَرَفْتَ الدَّارَ بعدَ تَوَهُّـمِ
    يَا دَارَ عَبْلـةَ بِالجَواءِ تَكَلَّمِـي
    وَعِمِّي صَبَاحاً دَارَ عبْلةَ واسلَمِي
    فَوَقَّفْـتُ فيها نَاقَتي وكَأنَّهَـا
    فَـدَنٌ لأَقْضي حَاجَةَ المُتَلَـوِّمِ
    وتَحُـلُّ عَبلَةُ بِالجَوَاءِ وأَهْلُنَـا
    بالحَـزنِ فَالصَّمَـانِ فَالمُتَثَلَّـمِ
    حُيِّيْتَ مِنْ طَلَلٍ تَقادَمَ عَهْـدُهُ
    أَقْـوى وأَقْفَـرَ بَعدَ أُمِّ الهَيْثَـمِ
    حَلَّتْ بِأَرض الزَّائِرينَ فَأَصْبَحَتْ
    عسِراً عليَّ طِلاَبُكِ ابنَةَ مَخْـرَمِ
    عُلِّقْتُهَـا عَرْضاً وأقْتلُ قَوْمَهَـا
    زعماً لعَمرُ أبيكَ لَيسَ بِمَزْعَـمِ
    ولقـد نَزَلْتِ فَلا تَظُنِّي غَيْـرهُ
    مِنّـي بِمَنْـزِلَةِ المُحِبِّ المُكْـرَمِ
    كَـيفَ المَزارُ وقد تَربَّع أَهْلُهَـا
    بِعُنَيْـزَتَيْـنِ وأَهْلُنَـا بِالغَيْلَـمِ
    إنْ كُنْتِ أزْمَعْتِ الفِراقَ فَإِنَّمَـا
    زَمَّـت رِكَائِبُكُمْ بِلَيْلٍ مُظْلِـمِ
    مَـا رَاعَنـي إلاَّ حَمولةُ أَهْلِهَـا
    وسْطَ الدِّيَارِ تَسُفُّ حَبَّ الخِمْخِمِ
    فِيهَـا اثْنَتانِ وأَرْبعونَ حَلُوبَـةً
    سُوداً كَخافيةِ الغُرَابِ الأَسْحَـمِ
    إذْ تَسْتَبِيْكَ بِذِي غُروبٍ وَاضِحٍ
    عَـذْبٍ مُقَبَّلُـهُ لَذيذُ المَطْعَـمِ
    وكَـأَنَّ فَارَةَ تَاجِرٍ بِقَسِيْمَـةٍ
    سَبَقَتْ عوَارِضَها إليكَ مِن الفَمِ
    أوْ روْضـةً أُنُفاً تَضَمَّنَ نَبْتَهَـا
    غَيْثٌ قليلُ الدَّمنِ ليسَ بِمَعْلَـمِ
    جَـادَتْ علَيهِ كُلُّ بِكرٍ حُـرَّةٍ
    فَتَرَكْنَ كُلَّ قَرَارَةٍ كَالدِّرْهَـمِ
    سَحّـاً وتَسْكاباً فَكُلَّ عَشِيَّـةٍ
    يَجْـرِي عَلَيها المَاءُ لَم يَتَصَـرَّمِ
    وَخَلَى الذُّبَابُ بِهَا فَلَيسَ بِبَـارِحٍ
    غَرِداً كَفِعْل الشَّاربِ المُتَرَنّـمِ
    هَزِجـاً يَحُـكُّ ذِراعَهُ بذِراعِـهِ
    قَدْحَ المُكَبِّ على الزِّنَادِ الأَجْـذَمِ
    تُمْسِي وتُصْبِحُ فَوْقَ ظَهْرِ حَشيّةٍ
    وأَبِيتُ فَوْقَ سرَاةِ أدْهَمَ مُلْجَـمِ
    وَحَشِيَّتي سَرْجٌ على عَبْلِ الشَّوَى
    نَهْـدٍ مَرَاكِلُـهُ نَبِيلِ المَحْـزِمِ
    هَـل تُبْلِغَنِّـي دَارَهَا شَدَنِيَّـةَ
    لُعِنَتْ بِمَحْرُومِ الشَّرابِ مُصَـرَّمِ
    خَطَّـارَةٌ غِبَّ السُّرَى زَيَّافَـةٌ
    تَطِـسُ الإِكَامَ بِوَخذِ خُفٍّ مِيْثَمِ
    وكَأَنَّمَا تَطِـسُ الإِكَامَ عَشِيَّـةً
    بِقَـريبِ بَينَ المَنْسِمَيْنِ مُصَلَّـمِ
    تَأْوِي لَهُ قُلُصُ النَّعَامِ كَما أَوَتْ
    حِـزَقٌ يَمَانِيَّةٌ لأَعْجَمَ طِمْطِـمِ
    يَتْبَعْـنَ قُلَّـةَ رأْسِـهِ وكأَنَّـهُ
    حَـرَجٌ على نَعْشٍ لَهُنَّ مُخَيَّـمِ
    صَعْلٍ يعُودُ بِذِي العُشَيرَةِ بَيْضَـةُ
    كَالعَبْدِ ذِي الفَرْو الطَّويلِ الأَصْلَمِ
    شَرَبَتْ بِماءِ الدُّحرُضينِ فَأَصْبَحَتْ
    زَوْراءَ تَنْفِرُ عن حيَاضِ الدَّيْلَـمِ
    وكَأَنَّما يَنْأَى بِجـانبِ دَفَّها الـ
    وَحْشِيِّ مِنْ هَزِجِ العَشِيِّ مُـؤَوَّمِ
    هِـرٍّ جَنيبٍ كُلَّما عَطَفَتْ لـهُ
    غَضَبَ اتَّقاهَا بِاليَدَينِ وَبِالفَـمِ
    بَرَكَتْ عَلَى جَنبِ الرِّدَاعِ كَأَنَّـما
    بَرَكَتْ عَلَى قَصَبٍ أَجَشَّ مُهَضَّمِ
    وكَـأَنَّ رُبًّا أَوْ كُحَيْلاً مُقْعَـداً
    حَشَّ الوَقُودُ بِهِ جَوَانِبَ قُمْقُـمِ
    يَنْبَاعُ منْ ذِفْرَى غَضوبٍ جَسرَةٍ
    زَيَّافَـةٍ مِثـلَ الفَنيـقِ المُكْـدَمِ
    إِنْ تُغْدِفي دُونِي القِناعَ فإِنَّنِـي
    طَـبٌّ بِأَخذِ الفَارسِ المُسْتَلْئِـمِ
    أَثْنِـي عَلَيَّ بِمَا عَلِمْتِ فإِنَّنِـي
    سَمْـحٌ مُخَالقَتي إِذَا لم أُظْلَـمِ
    وإِذَا ظُلِمْتُ فإِنَّ ظُلْمِي بَاسِـلٌ
    مُـرٌّ مَذَاقَتُـهُ كَطَعمِ العَلْقَـمِ
    ولقَد شَربْتُ مِنَ المُدَامةِ بَعْدَمـا
    رَكَدَ الهَواجرُ بِالمشوفِ المُعْلَـمِ
    بِزُجاجَـةٍ صَفْراءَ ذاتِ أَسِـرَّةٍ
    قُرِنَتْ بِأَزْهَر في الشَّمالِ مُقَـدَّمِ
    فإِذَا شَـرَبْتُ فإِنَّنِي مُسْتَهْلِـكٌ
    مَالـي وعِرْضي وافِرٌ لَم يُكلَـمِ
    وإِذَا صَحَوتُ فَما أَقَصِّرُ عنْ نَدَىً
    وكَما عَلمتِ شَمائِلي وتَكَرُّمـي
    وحَلِـيلِ غَانِيةٍ تَرَكْتُ مُجـدَّلاً
    تَمكُو فَريصَتُهُ كَشَدْقِ الأَعْلَـمِ
    سَبَقَـتْ يَدايَ لهُ بِعاجِلِ طَعْنَـةٍ
    ورِشـاشِ نافِـذَةٍ كَلَوْنِ العَنْـدَمِ
    هَلاَّ سأَلْتِ الخَيـلَ يا ابنةَ مالِـكٍ
    إنْ كُنْتِ جاهِلَةً بِـمَا لَم تَعْلَمِـي
    إِذْ لا أزَالُ عَلَى رِحَالـةِ سَابِـحٍ
    نَهْـدٍ تعـاوَرُهُ الكُمـاةُ مُكَلَّـمِ
    طَـوْراً يُـجَرَّدُ للطَّعانِ وتَـارَةً
    يَأْوِي إلى حَصِدِ القِسِيِّ عَرَمْـرِمِ
    يُخْبِـركِ مَنْ شَهَدَ الوَقيعَةَ أنَّنِـي
    أَغْشى الوَغَى وأَعِفُّ عِنْد المَغْنَـمِ
    ومُـدَّجِجٍ كَـرِهَ الكُماةُ نِزَالَـهُ
    لامُمْعـنٍ هَـرَباً ولا مُسْتَسْلِـمِ
    جَـادَتْ لهُ كَفِّي بِعاجِلِ طَعْنـةٍ
    بِمُثَقَّـفٍ صَدْقِ الكُعُوبِ مُقَـوَّمِ
    فَشَكَكْـتُ بِالرُّمْحِ الأَصَمِّ ثِيابـهُ
    ليـسَ الكَريمُ على القَنا بِمُحَـرَّمِ
    فتَـركْتُهُ جَزَرَ السِّبَـاعِ يَنَشْنَـهُ
    يَقْضِمْـنَ حُسْنَ بَنانهِ والمِعْصَـمِ
    ومِشَكِّ سابِغةٍ هَتَكْتُ فُروجَهـا
    بِالسَّيف عنْ حَامِي الحَقيقَة مُعْلِـمِ
    رَبِـذٍ يَـدَاهُ بالقِـدَاح إِذَا شَتَـا
    هَتَّـاكِ غَايـاتِ التَّجـارِ مُلَـوَّمِ
    لـمَّا رَآنِي قَـدْ نَزَلـتُ أُريـدُهُ
    أَبْـدَى نَواجِـذَهُ لِغَيـرِ تَبَسُّـمِ
    عَهـدِي بِهِ مَدَّ النَّهـارِ كَأَنَّمـا
    خُضِـبَ البَنَانُ ورَأُسُهُ بِالعَظْلَـمِ
    فَطعنْتُـهُ بِالرُّمْـحِ ثُـمَّ عَلَوْتُـهُ
    بِمُهَنَّـدٍ صافِي الحَديدَةِ مِخْـذَمِ
    بَطـلٌ كأَنَّ ثِيـابَهُ في سَرْجـةٍ
    يُحْذَى نِعَالَ السِّبْتِ ليْسَ بِتَـوْأَمِ
    ياشَـاةَ ما قَنَصٍ لِمَنْ حَلَّتْ لـهُ
    حَـرُمَتْ عَلَيَّ وَلَيْتَها لم تَحْـرُمِ
    فَبَعَثْتُ جَارِيَتي فَقُلْتُ لها اذْهَبـي
    فَتَجَسَّسِي أَخْبارَها لِيَ واعْلَمِـي
    قَالتْ : رَأيتُ مِنَ الأَعادِي غِـرَّةً
    والشَاةُ مُمْكِنَةٌ لِمَنْ هُو مُرْتَمـي
    وكـأَنَّمَا التَفَتَتْ بِجِيدِ جَدَايـةٍ
    رَشَـاءٍ مِنَ الغِـزْلانِ حُرٍ أَرْثَـمِ
    نُبّئـتُ عَمْراً غَيْرَ شاكِرِ نِعْمَتِـي
    والكُـفْرُ مَخْبَثَـةٌ لِنَفْسِ المُنْعِـمِ
    ولقَدْ حَفِظْتُ وَصَاةَ عَمِّي بِالضُّحَى
    إِذْ تَقْلِصُ الشَّفَتَانِ عَنْ وَضَحِ الفَمِ
    في حَوْمَةِ الحَرْبِ التي لا تَشْتَكِـي
    غَمَـرَاتِها الأَبْطَالُ غَيْرَ تَغَمْغُـمِ
    إِذْ يَتَّقُـونَ بـيَ الأَسِنَّةَ لم أَخِـمْ
    عَنْـها ولَكنِّي تَضَايَقَ مُقْدَمـي
    لـمَّا رَأيْتُ القَوْمَ أقْبَلَ جَمْعُهُـمْ
    يَتَـذَامَرُونَ كَرَرْتُ غَيْرَ مُذَمَّـمِ
    يَدْعُـونَ عَنْتَرَ والرِّماحُ كأَنَّهـا
    أشْطَـانُ بِئْـرٍ في لَبانِ الأَدْهَـمِ
    مازِلْـتُ أَرْمِيهُـمْ بِثُغْرَةِ نَحْـرِهِ
    ولِبـانِهِ حَتَّـى تَسَـرْبَلَ بِالـدَّمِ
    فَـازْوَرَّ مِنْ وَقْـعِ القَنا بِلِبانِـهِ
    وشَـكَا إِلَىَّ بِعَبْـرَةٍ وَتَحَمْحُـمِ
    لو كانَ يَدْرِي مَا المُحاوَرَةُ اشْتَكَى
    وَلَـكانَ لو عَلِمْ الكَلامَ مُكَلِّمِـي
    ولقَـدْ شَفَى نَفْسي وَأَذهَبَ سُقْمَهَـا
    قِيْلُ الفَـوارِسِ وَيْكَ عَنْتَرَ أَقْـدِمِ
    والخَيـلُ تَقْتَحِمُ الخَبَارَ عَوَابِسـاً
    مِن بَيْنَ شَيْظَمَـةٍ وَآخَرَ شَيْظَـمِ
    ذُللٌ رِكَابِي حَيْثُ شِئْتُ مُشَايعِي
    لُـبِّي وأَحْفِـزُهُ بِأَمْـرٍ مُبْـرَمِ
    ولقَدْ خَشَيْتُ بِأَنْ أَمُوتَ ولَم تَـدُرْ
    للحَرْبِ دَائِرَةٌ على ابْنَي ضَمْضَـمِ
    الشَّـاتِمِيْ عِرْضِي ولَم أَشْتِمْهُمَـا
    والنَّـاذِرَيْـنِ إِذْ لَم أَلقَهُمَا دَمِـي
    إِنْ يَفْعَـلا فَلَقَدْ تَرَكتُ أَباهُمَـا
    جَـزَرَ السِّباعِ وكُلِّ نِسْرٍ قَشْعَـمِ

  5. #5
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    افتراضي

    بحث تاريخ عن النهضة في اوروبا للفصل الثاني
    الـمـقـدمـة:-


    إن النهضة الأوروبية مصطلح يطلق على فترة الانتقال من العصور
    الوسطى إلى العصور الحديثة وهي القرون 14 - 16 ويؤرخ لها بسقوط القسطنطينية عام 1453م حيث نزح العلماء إلى إيطاليا حاملين معهم تراث اليونان والرومان. كما يدل مصطلح عصر النهضة على التيارات الثقافية و الفكرية التي بدأت في البلاد الإيطالية في القرن 14, حيث بلغت أوج ازدهارها في القرنين 15 و 16, ومن إيطاليا انتشرت النهضة إلى فرنسا وإسبانيا وألمانيا وهولندا وانكلترا وإلى سائر أوروبا. أزدهر شأن النهضة الإيطالية إذ وجدت لها أنصاراً يصرفون عليها المال الوفير, مثل أسرة ميديشي في فلورنسا وسوفرزا في ميلانو والبابوات في روما. بلغت البندقية ذروة عظمتها الثقافية في أواخر القرن 16. من أعظم شخصيات النهضة في المجال الفني ليوناردو دافنشي و مايكل أنجيلو و ميكيافيلي، وغيرهم كان لهذه الحقبة تأثير واسع في الفن والعمارة وتكوين العقل الحديث وعودة واعية للمثل العليا والأنماط الكلاسيكية. في هذه الفترة تم اكتشاف أراضي وشعوب جديدة حيث اتسمت هذه الفترة بظهور طائفة كبيرة من الرحالة والمستكشفين والملاحين منهم الأمير هنري الملاح و كريستوفر كولومبس و فاسكو دي كاما.



    ۩ الـمـوضـوع:-

    ₪الحالة العامة في أوروبا قبل النهضة:-

    اتجهت أوروبا في العصور الوسطى إلى الزهد في الدنيا، والتبتل إلى الآخرة، وذلك نتيجة هيمنة رجال الكنيسة على مختلف شؤون الحياة، باعتبارهم علماء في الدين وفلاسفة في القانون الروماني، فحاربوا
    المفكرين، وحاكموهم بقسوة، واحتكروا زعامة المجتمع، فتفشت فيه
    الخرافات وعم الجهل،فلم ينتفع الجمهور باللغة اللاتينية،لأنها كانت محتكرة لدى طائفة من رجال الكنيسة ولم تكن صناعة الورق، أو فن الطباعة معروفين في أوروبا،ولهدا كان المجتمع الأوروبي متخلفاً ويئن تحت وطأة الإقطاع ، ويعاني من ويلات الحروب الإقطاعية والتجزئة السياسية.''''


    ₪تعريف النهضة:-

    النهضة بمفهومها الخاص هي حركة إحياء التراث القديم،أما بمعناها الواسع فهي عبارة عن ذلك التطور القديم في كل من الفنون والآداب والعلوم، وطرق التعبير ، و الدراسات ، وما
    صاحب ذلك من تغير في أسس الحياة الاجتماعية و الاقتصادية والدينية و السياسية

    ₪عوامل قيام النهضة:-

    يمكننا حصر الأسباب الرئيسية التي أدت إلى قيام النهضة الأوربية في ما يلي:

    -1 المخترعات الحديثة:

    وأهمها صناعة الورق والصباغة ، ولا يخفى أثرهما في نشر العلوم والثقافة بين أفراد الشعب ، وخاصة بعدما طور الأوروبيون صناعتهما إثر اختراع العالم الألماني يوحنا غوتنبرغ (Ghutinberg) سنة 1450 ميلادي للطباعة بالحروف المتحركة، كما استفاد الأوروبيون من البارود وخاصة في حروبهم التي خاضوها ضد قلاع الإقطاعيين الذين كانوا يكثرون التجزئة ويقفون عائقاً أمام ظهور الدولة القومية. كما كان لاستفادة الأوروبيين من(البوصلة) و(الإسطرلاب) دور فعال في حركة الكشوف الجغرافية، وما إلى ذلك من الاختراعات الأخرى التي استعانت بها أوروبا لتغيير أوضاعها القديمة وبعث أوربا حديثة.


    -2 انتعاش التجارة و ازدهار المدن التجارية الأوربية:

    انتعاش التجارة بين الغرب والشرق و خاصة عبر البحر المتوسط
    ، جعل المدن الأوروبية المطلة عليه تشهد رخاءً اقتصادياً ساعد على ظهور طبقة غنية استأثرت بالسلطة و تحررت من السيادة الإقطاعية فنافستها واستقلت عنها معززة هذا الاستقلال بتبادل
    السفراء والقناصل مع الدول التي ترتبط معها بعلاقات تجارية وكذلك بإحاطة نفسها بمظاهر البذخ والترف مما جعلها تشجع حركة النهضة وتتنافس فيما بينها على رعاية فنانيها وأدبائها وعلمائها .


    -3استعمال اللغة الوطنية:

    كانت اللغة اللاتينية وهي لغة العلم والثقافة محصورة في رجال الدين ، لكن تنبه الأوروبيين إلى ضرورة استعمال اللغة الوطنية التي يتكلمها معظم أبناء الشعب، وقد كان لتشجيع بعض الحكومات الأوروبية للغات القومية وإقبال بعض الكتاب على التأليف بها أثر كبير في نشر الثقافة بين طبقات الشعب.و هي اللغات الأم للغات شعوب أوروبا الحالية مثل اللغات الفرنسية و الانجليزية و غيرها.

    -4 سقوط القسطنطينية:

    أدى سقوط القسطنطينية إلى هجرة عدد كبير من العلماء إلى إيطاليا خاصةً،وحملوا معهم كما من كتب إغريقية وتماثيل وأدوات قديمة.وهناك تعاونوا على بعث الثقافة اللاتينية وتطويرها في قالب جديد كان نواة للنهضة الأوربية.



    ₪نتائج النهضة الأوروبية وخصائصها:-

    -1 انحلال الإقطاع:

    سار نظام الإقطاع في عصر النهضة على طريق التلاشي و الزوال نتيجة موت عدد كبير من أمراء الإقطاعيين في الحروب الصليبية، وانصراف
    بعض الإقطاعيين إلى ممارسة التجارة، فتحرر الفلاحون والأقنان ولم يتمكن من بقي من الإقطاعيين من مقاومة التغيرات التي حصلت نتيجة النهضة.

    -2 ظهور الدول الحديثة:

    عبر تطوير أساليب الحكم، وقد ساعدتهم في ذلك الأفكار الجديدة مثل أفكار المفكرين ميكيافيلي الايطالي Machiavelli وجون رودان الفرنسي Jean Rodin و الانجليزي هوبس Hobs وتدفق الثروات،الناتجة عن الكشوفات الجغرافية الكبرى ، واستغلال مناجم الذهب والفضة للقارة الأمريكية ،خاصة من طرف اسبانيا والبرتغال في البداية. فساندت الطبقة المتوسطة الملوك على استتباب الأمن والنظام، والقضاء على الإقطاع فضلًا عن تكون الرأي العام ونمو اللغات المحلية وظهور الروح القومية، ولقد كان لهذه العوامل أثرها الفعال في قيام الدول الأوروبية الحديثة.






    -3 إحياء الدراسات القديمة:

    إستهوت الدراسات الإغريقية واللاتينية عقول الكثيرين من
    الأوروبيين وقد وجدوا معظم مجلداتهم في الكنائس والأديرة ،
    فعكفوا على دراستها ،وترجمتها إلى اللغات المحلية مما فتح
    نوافذ المعرفة أمام غالبية الشعب للمرة الأولى.



    ۩الخاتمة:-

    لم تنتج النهضة الأوروبية من فراغ فقد مرت أوروبا بمراحل عدة

    " ذلك أن مرحلة " الحداثة " قد قامت في أوروبا (القرن التاسع

    عشر) بعد مرحلة "الأنوار" (القرن الثامن عشر) التي قامت هي

    نفسها بعد مرحلة "النهضة" الثانية (القرن السادس عشر)

    والتي سبقتها "نهضة" أولى (القرن الثاني عشر.(




    ونظراً لانتقال النهضة من إيطاليا إلى غيرها من الدول الأوروبية

    في بطء شديد فقد طال عصر النهضة من أوائل القرن الرابع

    عشر إلى القرن السادس عشر، بل إن أثرها لم يظهر في بعض

    الدول الأوروبية إلا في أوائل القرن السابع عشر.

    وقد اتخذت النهضة أشكالا ومظاهر مختلفة باختلاف طبيعية البلاد

    التي ظهرت فيها، فبينما ظهرت بمظهر الإصلاح الديني في بعض

    الدول الأوروبية كألمانيا وغيرها، نجدها تتخذ شكلا فنياً في

    إيطاليا. وقد ظهرت بوادر النهضة بظهور فكرة إحياء التراث

    القديم أو كما سماها المؤرخون حركة إحياء العلوم.

    إن عصر النهضة يعتبر عصر تحلل وانتقال من قيود العصر

    الوسيط، وفيه أصبحت التجارب العلمية شرطاً أساسياً لتثبيت

    قواعد العلم الصحيح ووضع النظريات في مستوى القوانين

    العامة.









    ۩المراجع:-


    1)د.عبد الحميد البطريق ود.عبد العزيز نوار,التاريخ الأوروبي
    الحديث,دار النهضة العربية, بيروت.

    2)نور الدين حاطون , تاريخ عصر النهضة الأوروبية ,دار الفكر
    بيروت.

    3)د. محمود سعيد عمران, معالم تاريخ الإمبراطورية البيزنطية

    , دار النهضة العربية, بيروت.


    4)د.جلال يحيى, التاريخ الأوروبي الحديث والمعاصر, المكتب

    الجامعي الحديث, الإسكندرية.

  6. #6
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    Taqrer2

    تقرير عربي عن المتنبي

    المقدمة
    هو من أشهر اللغوين والأدباء يعد من أهم شاعر عربي عراقي في الماضي لقد برع في نظم الشعرولفسفة وفصاحه اللغة و تعلم مذهب الشيعة،وادعيا النبوة و تمكن من النبوغ و التفوق في إثبات نفسه على الرغم من الصعوبات التي واجهها في حياته وفاته ابية والفقرالذي كان يعيشه وهو ما يزال طفلاً صغيراً و لكنه قيام بأثبت بمنتهى القوة والصمود وإن الآنسان لايجب أن يفوقه أى شئ في حياته و هو الأمر الذي حدث مع هذا الشاعر العظيم الذي على الرغم من رحيله عن هذه الدنيا إلا أن الأجيال ما زالت تتذكره و ما زالت تكتب عنه واقفة لتشهد على عظمة هذا الشاعر العظيم وهو (المتنبي)................
    الموضوع
    (نشاته وحياته)

    المتنبي هو أبو الطيب أحمد بن الحسين ، الكوفي الكندي ، ولدبمحلَّةِ كِنْدة بالكوفة سنة ( 203 هـ ـ 915 م )
    ، ولهذا نسب إليها . وقد اعتنىوالده بتربيته منذ الصغر ، فأدخله مدرسة بالكوفة ، تعلم فيها مذهب الشيعة ، وشيئاًمن العلوم والفلسفة ، ثم انتقل إلى الشام ، وعلمه في مكاتبها ، وطاف به على القبائلبالبادية ، فأخذ عنهم الفصاحة ، وبرع في نظم الشعر ، ولم تثنه وفاة أبيه عن ودفعه طموحه إلى الدعوة لنفسه بين القبائل في بادية الشام متابعةالتحصيل ، والأخذ عن اشهر اللغويين والأدباء ، حتى صار غزير العلم ، كثير الروايةعظيم الاطلاع،ولما عَلِمَ لُؤْلُؤُ أمير حمص بهذه الدعوة عجَّل بتفريق أصحابه عنه ، وأسره مدة كاد يموت فيها لولا أنه استعطفه فرَّق له ، وأطلق سراحه . ويقال أنه ادَّعىالنبوة ، ولكنه يتنصل من ذلك . وأخذ المتنبي يتكسب بشعره ، ووصلته الأقدار بسيفالدولة بن حمدان فصار من خاصة شعرائه المقربين ، وقد مدحه بمدائح صافية رائعة ، ولازمه في حلِّه وترحاله ، وتلقى عنه فنون الفروسية ، وخاض معه المعارك ضد الروم .
    وظل مقيماً لدى سيف الدولة ، كريم المنزلة عنده ، حتى نَفسَ عليه مكانتهمنافسوه من الشعراء وبعض حاشية الأمير ، فدسوا له عنده ؛ حتى أسخطوا عليهقصدَ المتنبي إلى كافور الإِخشيدي ، متطلعاً أن ينال الحُظوة لديه ،. وأن يظفرعنده بما لم يظفر به في رحاب سيف الدولة ، ومدحه بقصائد كثيرة ، ولكنه لم يظفربأمنيتهواستأْذن المتنبي كافوراً في الخروج من مصر فأًبى ، فانتهز فرصة ليلةعيد النحر سنة 370هـ وخرج إلى. الكوفة ، ومنها إلى عضد الدولة بين بويه بفارس ،فمدحه ، ومدح وزيره ابن العميد ، وعاد إلى العراق ،
    فخرج عليه بعض الأعراب وفيهمفاتكُ ابن أبي جهل ـ وكان المتنبي هجاه ـ فقاتلهم قتالا شديداً ، حتى قتل هو وابنوغلامه يسمي ((دير العقول ))، على بعد خمسة عشر فرسخاٌ من بغداد ، سنه( 354 هـ ـ 965م).

    (شعره وخصائصه الفنية(

    شعر المتنبي صورةصادقة لعصره ، وحياته ، فهو يحدثك عما كان في عصره من ثورات ، واضطرابات ، ويدلكعلى ما كان به من مذاهب ، وآراء ، ونضج العلم والفلسفةويمثل شعره حياتهالمضطربة : ففيه يتجلى طموحه وعلمه ،.
    وعقله وشجاعته ، وسخطه ورضاه ، وحرصه علىالمال ، كما تتجلى القوة في معانيه ، وأخيلته ، وألفاظه ، وعباراته . وترى فيهشخصية واضحة ، حتى لتكاد تتبينها في كل بيت ، وفي كل لحظة ، بل هي تُضفي طابعاًخاصاً يميز شعره عن غيره . فبناءُ القصيدة بناء محكم منطقي متسلسل ، وهو يتناولموضوعه مباشرة أن يقدم له بحكم تناسبه ، وقد ظهرت قصائده الموحَّدة الموضوع ، أوالمتماسكة الموضوعات في كهولته ، حين كان في صحبة سيف الدولة ، وكافور ، وأماقصائده الأخرى فيسير فيها على نمط الشعر القديم ، ويمزج فيها بين فنون وأغراضمختلفةوالمعاني تمتاز بقوتها وفخامتها ، وسموها غالباً ، وكثيراً ما يركزهافي صورة حقائق عامة ، ويصوغها في قوالب حكمة بارعة . وتختلف
    الأخيلة في شعرهتبعاً لمراحل حياته ، ويمتاز خياله بالقوة والخصب : وألفاظه جزلة ، وعباراته رصينة، تلائم قوة روحه ، وقوة معانيه ، وخصب أخيلته ، وهو ينطلق في عباراته انطلاقاً ولايعنى فيها كثيراً بالمحسنات والصناعة .
    (اغراضة الشعرية)
    اتسع شعرالمتنبي لأكثر الأغراض ، ولكن كثُر فيه المدح ، الوصف ، والحكمة ، وإليك كلمة عنأغراضه :

    ( 1)المدح
    أكثر الشاعر في المدح ، وأشهر من مدحهم سيفالدولة الحمداني وكافور الإخشيدي ، ومدائحه في الأول تبلغ ثلث شعره ، وقد استكبر عنمدح كثير من الولاة والقواد حتى في حداثته ، وكان في مدحه حيّ الشعور ، غزيرالمعاني ، يكسب في مدائحه روحه الطامحة السامية حتى نراها مزيجاً بين المدح ،والحكمة ، وكان يبدؤها بالمدح تارة وبالحكمة ، وبالغزل ، وشكوى الدهر تارة أخرى ،وما سيق منها في سيف الدولة أصدق عاطفة ، وأفخم نسجاً ، لأنه كان يراه المثل الأعلىله ، وتبدو مدائحه متقاربة الأفكار ، ولكن له إلى جانب ذلك صوراً بديعية ، تبعث فينفس قارئها السمو والحماسة . وقد اخترنا لكم من القصيدة التي مدح فيها سيف الدولة :

    وقفت وما في الموت شكٌّ لواقف كأنك في جفن الرَّدى وهو نائم
    تمـر بكالأبطال كَلْمَى هزيمـةً ووجهك وضاحٌ ، وثغرُكَ باسم
    تجاوزت مقدار الشجاعةوالنهى إلى قول قومٍ أنت بالغيب عالم

    (2)الوصف
    أجاد المتنبي في وصفالمعارك والحروب البارزة التي دارت في عصره ، فجاء شعره سجلاً تاريخياً خلدها وخلدأصحابها ، وإلى جانب ذلك وصف الطبيعة ، وأخلاق الناس ، ونوازعهم النفسية ، كما صورنفسه وطموحه أروع تصوير ، كانت القوة واضحة في كل أوصافه ، وهو فيها واقعي إلى حدكبير .
    وقد قال يصف شِعب بوَّان ، وهو منتزه بالقرب من شيراز :

    لها ثمرتشـير إليك منـه بأَشربـةٍ وقفن بـلا أوان
    وأمواهٌ يصِلُّ بها حصاهـا صليلالحَلى في أيدي الغواني
    إذا غنى الحمام الوُرْقُ فيها أجابتـه أغـانيُّ القيـان

    (3)الفخر
    المتنبي من شعراء الفخر ، وفخره يأتي غالباً في قصائده في سائرفنونه الشعرية ، فهو لا ينسى نفسه ، حين يمدح ، أو يهجو ، أ, يرثى ، ولهذا نرى روحالفخر شائعةً في شعره .
    وإني لمـن قـوم كـأَن نفـوسهـم... بهـا أنَـفٌ أنتـسكـن اللحـم والعظمـا

    (4)الهجاء
    لم يكثر الشاعر من الهجاء لأنه لايتلاءم مع نفسه المترفعة ، ولم ينظم فيه قصائد مستقلة إلا قليلاً ، وهو في هجائهيأتي بحكم يجعلها قواعد عامة ، تخضع لمبدأ أو خلق ، وكثيراً ما يلجأ إلى التهكم ،أو استعمال ألقاب تحمل في موسيقاها معناها ، وتشيع حولها جو السخرية بمجرد الفظ بها، كما أن السخط يدفعه إلى الهجاء اللاذع في بعض الأحيان . وقال يهجو طائفة منالشعراء الذين كانوا ينفسون عليه مكانته :

    أفي كل يوم تحت ضِبني شُوَيْعرٌضعيف يقاويني ، قصير يطاول
    لساني بنطقي صامت عنه عادل وقلبي بصمتي ضاحكُ منههازل
    وأَتْعَبُ مَن ناداك من لا تُجيبه وأَغيظُ مَن عاداك مَن لاشاكلى وما التِّيهُ ُ طِبِّى فيهم غير أنني بغيـضٌ إِلىَّ الجاهـل المتعاقِـل.
    (5)الرثاء
    للشاعر رثاء غلب فيه على عاطفته ، ورثاء سكب فيه دموعه صادقة، وقد كثرت الحكمة في تضاعيف مراثية ، وانبعثت بعض النظرات الفلسفية فيها ، وقصائدهالعاطفية في الرثاء قوية مؤثرة تهز الشعور . وقال يرثى جدته :

    أحِنُ إلىالكأس التي شربت بها وأهوى لمثواها التراب وما ضمَّا
    بكيتُ عليها خِيفة فيحياتهـا وذاق كلانا ثُكْلَ صاحبه قِدما
    أتاها كتابي بعد يأس وتَرْحَـة فماتتسروراً بي ، ومِتُ بها غمَّا
    حرامٌ على قلبي السرور ، فإنني أَعُدُّ الذي ماتتبه بعدها سُمَّا

    (6)الحكمة
    اشتهر المتنبي بالحكمة وذهب كثير من أقوالهمجرى الأمثال لأنه يتصل بالنفس الإنسانية ، ويردد نوازعها وآلامها . ومن حكمهونظراته في الحياة :

    ومراد النفوس أصغر من أن نتعادى فيـه وأن نتـفانى
    غير أن الفتى يُلاقي المنايـا كالحات ، ويلاقي الهـوانا
    ولـو أن الحياةتبقـى لحيٍّ لعددنا أضلـنا الشجـعانا
    وإذا لم يكن من الموت بُـدٌّ فمن العجز أنتكون جبانا

    (منزلته الشعريه)
    لأبي الطيب المتنبي مكانة سامية لم تتحمثلها لغيره من شعراء العربية ، فقد كان نادرة زمانه ، وأعجوبة عصره ، وظل شعره إلىاليوم مصدر إلهام ووحي للشعراء والأدباء ،يجدون فيه القوة ، والتدفق ، والشاعريةالمرتكزة على الحس والتجربة الصادقة.
    الخاتمة
    في هذا التقرير حيث بينت نبذة بسيطة عن "(المتنبي)" و أذكركم بأهم النقاط التي تناولتها في تقريري ألا و هي :
    نشأته وحياته، شعرة وخصائصة الفنية، أغرضه الشعرية ،منزلته الشعرية. وأتمنى من الله سبحانه وتعالى أن يوفقني في هذا التقرير البسيط و يستحوذ على إعجابكم .

  7. #7
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    Taqrer1

    تقريرتربية اسلامية


    المقدمة :
    معرفة الإله مطلب قصده الناس منذ القدم ؛ لحاجة ماسة ورغبة ملحة تنبع من أعماق النفس العابدة بفطرتها ؛ التي أقرت به ربا منذ عالم الذر وارتبطت معه بميثاق العبودية ، الذي أخبرنا عنه الله  بقوله :  وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم ، قالوا بلى شهدنا ، أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن هذا غافلين ، وهذه الرغبة تدفع النفس إلى التعرف على ربها ومعبودها الذي ترى في كل مكان حولها آثار رحمته ، وبديع خلقه ، ومظاهر قدرته ؛ التي بثها  دلائل عليه .

    الموضوع:
    من أسرار المودة وأسرار اسم الله ا لودود
    المودة من الود، وهو محبة الشيء، وتمني كونه، والتمني يتضمن معنى الود، لأن التمني هو تشهي الانسان حصول ما يوده ويقال: ود فلان الشيء : أي أحبه ومال اليه وألفه
    ومن اسماء الله الحسنى: اسم “الودود” وهو على وزن فعول بمعنى مفعول فهو مودود اي محبوب في قلوب اوليائه
    ويجوز ان يكون على وزن فعول بمعنى فاعل أي أنه يحب عباده الصالحين وبمعنى أنه يرضى عنهم
    وفي سورة هود: يقول الحق جل جلاله “واستغفروا ربكم ثم توبوا إليه إن ربي رحيم ودود” أي يضاعف الإحسان والإنعام والكرم لأوليائه ويغمرهم برضائه، وكأن المودة اي مودة الله تبارك وتعالى ينبغي ان يقابلها استغفار العبد من سالف الذنوب والتوبة النصوح الى الله فيما يستقبل من الأعمال السيئة . فالله ودود لمن استغفر وتاب والتوبة تجديد دائم للحياة .
    وفي سورة البروج “وهو الغفور الودود” اي المحب لعباده الصالحين كما يود احدكم اخاه بالبشرى الطيبة والمحبة
    أو الذي يوده هؤلاء العباد ويحبونه “رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك لمن خشي ربه ”
    وقد ذكر الرازي لكلمة “ الودود” عدة أقوال :
    اولها المحب
    وثانيها المتودد الى اوليائه بالمغفرة والثواب
    وثالثها انه محبوب من عباده الصالحين لما عرفوا من كمال في ذاته وصفاته وافعاله
    ورابعها ان الودود هو الحليم، ونفهم من حديث القرآن الكريم ان المودة الطاهرة خلق من اخلاق الكريم وفضيلة من فضائل الاسلام .
    وها هو ذا التنزيل المجيد يخبرنا ان هذه الفضيلة نعمة من الله على الاخيار من خلقه فهو يقول وقوله الحق في سورة مريم: “ان الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا ” اي سيرزقهم محبة في القلوب وذلك بشارة بسعة الاسلام وبسط سلطانه ومحق المنافقين الذين يضمرون البغض والكراهية للمؤمنين
    او ان ذلك يكون يوم القيامة اذ يتآلف المؤمنون ولا يكون في قلوبهم غل .
    وقيل ان المراد بالود هنا هو مراعاة الله لهم وروى الاصفهاني ان الله تعالى قال لنبيه موسى عليه السلام “اني لا أغفل عن الصغير لصغره ولا عن الكبير لكبره وانا الودود الشكور” ولكن المعنى الاول أوضح لأن الله تعالى يغرس لعباده المؤمنين الذين يعملون الصالحات محبة ومودة في قلوب عباده الصالحين بدليل قول الرسول عليه الصلاة والسلام “ان الله اذا أحب عبداً دعا جبريل فقال: يا جبريل إني احب فلاناً فأحبه فيحبه جبريل ثم ينادي في اهل السماء ان الله يحب فلاناً فأحبوه فيحبه أهل السماء ثم يوضع له القبول في الارض، وان الله اذا ابغض عبداً دعا جبريل فقال: يا جبريل إني أبغض فلاناً فابغضه فيبغضه جبريل ثم ينادي في اهل السماء ان الله يبغض فلاناً فابغضوه فيبغضه اهل السماء ثم توضع له البغضاء في الارض ”.



    ويقول القرآن الكريم في سورة الروم “ومن آياته ان خلق لكم من أنفسكم ازواجاً لتسكنوا اليها وجعل بينكم مودة ورحمة ان في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ” اي خلق لكم من جنسكم اناثاً يكن لكم زوجات لتسكنوا اليهن وتجدوا لديهن الأمان والاطمئنان والائتلاف وجعل بينكم وبينهن محبة ورأفة .


    والمودة بين المسلمين أمر واجب لأن الله جل جلاله يقول “والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض ” ويقول الرسول (صلى الله عليه وسلم “المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا ”
    وخير من يستحق المودة هم اقارب الرسول صلى الله عليه وسلم وهو اولهم، ولذلك يقول القرآن في سورة الشورى “قل لا أسألكم عليه أجراً إلا المودة في القربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا إن الله غفور شكور” اي اني لا اسألكم على ما ادعوكم اليه اجراً الا ان تودوني لقرابتي منكم فأنتم قومي وأحق من أجابني واطاعني فإذا قد أبيتم ذلك فاحفظوا حق القربى ولا تؤذوني ولا تهيجوا علي ولا اسألكم على الايمان اجرا الا ان تودوا اقاربي واسألكم ان توددوا الى الله فيما يقربكم منه وذلك من التودد اليه بالعمل الصالح .
    ويفتح القرآن امامنا باب الامل والاطماع في اصطناع المودة فيخاطب المؤمنين في شأن الكافرين فيقول في سورة الممتحنة “عسى الله ان يجعل بينكم وبين الذين عاديتم منهم مودة والله غفور رحيم ”.
    وينوه النبي عليه الصلاة والسلام بالمودة التي ينبغي ان يقوم بها الولد نحو من كان يودهم ابوه فيقول “ان أبر البر صلة الولد أهل ود أبيه ”
    كما يشير الى المودة الطيبة التي تنشأ بين الزوج والزوجة “الزوج وزوجته” حين يقول “تزوجوا الودود الولود ”
    ويتحدث ابو الحسين النوري عن اعلى انواع المودة وهي محبة الله جل جلاله فيقول “من وصل الى وده أنس بقربه ومن توسل بالوداد فقد اصطفاه من بين العباد ”

    الخاتمة :
    ويشير هرم بن حيان الي ان حب الله تعالى هو الطريق الى استقامة المحبة مع الناس، فيقول “ما اقبل عبد بقلبه الى الله الا أقبل الله بقلوب المؤمنين اليه حتى يرزقه مودتهم ومحبتهم واخلاصهم” اللهم هبنا حبك وحب من يحبك يا رب العالمين فإنك انت الرحيم الودود.

  8. #8

    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    UAE
    المشاركات
    1,612

    افتراضي

    شكراً لك أخي امبراطور الحرية على التقارير المفيدة
    جزيت خيراً

  9. #9
    عضو جديد الصورة الرمزية امبراطور الحرية
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    49

    Taqrer2

    تقرير انجليزي عن ويليام شكسبير
    ________________________________________

    In my report I talk about William Shakespeare because he was an English poet and
    playwright and widely regarded as the greatest writer in the English ********
    William Shakespeare (baptised 26 April 1564 – 23 April 1616)[a] was an English poet and playwright, widely regarded as the greatest writer in the English ******** and the world's pre-eminent dramatist.[1] He is often called England's national poet and the "Bard of Avon" (or simply "The Bard"). His surviving works consist of 38 plays, 154 sonnets, two long narrative poems, and several other poems. His plays have been translated into every major living ******** and are performed more often than those of any other playwright
    Shakespeare was born and raised in Stratford-upon-Avon. At the age of 18 he married Anne Hathaway, who bore him three children: Susanna, and twins Hamnet and Judith. Between 1585 and 1592 he began a successful career in London as an actor, writer, and part owner of the playing company the Lord Chamberlain's Men, later known as the King's Men. He appears to have retired to Stratford around 1613, where he died three years later. Few records of Shakespeare's private life survive, and there has been considerable speculation about such matters as his sexuality, religious beliefs, and whether the works attributed to him were written by others.
    Shakespeare produced most of his known work between 1590 and 1613. His early plays were mainly comedies and histories, genres he raised to the peak of sophistication and artistry by the end of the sixteenth century. Next he wrote mainly tragedies until about 1608, including Hamlet, King Lear, and Macbeth, considered some of the finest examples in the English ********. In his last phase, he wrote tragicomedies and collaborated with other playwrights. Many of his plays were published in editions of varying quality and accuracy during his lifetime, and in 1623, two of his former theatrical colleagues published the First Folio, a collected edition of his dramatic works that included all but two of the plays now recognised as Shakespeare's.



    Shakespeare was a respected poet and playwright in his own day, but his reputation did not rise to its present heights until the nineteenth century. The Romantics, in particular, acclaimed Shakespeare's genius, and the Victorians hero-worshipped Shakespeare with a reverence that George Bernard Shaw called "bardolatry" In the twentieth century, his work was repeatedly adopted and rediscovered by new movements in scholarship and performance. His plays remain highly popular today and are consistently performed and reinterpreted in diverse cultural and political con$$$$s throughout the world.
    in end my report i very happy to know about Shakespeare and i hope all people know



    William Shakespeare - Wikipedia, the free encyclopedia

  10. #10
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2

    افتراضي

    ممكن تسوون لي تقرير عن الامارات في مقدمه وخاتمه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ضروري
    ابا والله ساعدوني اذا ماعليكم كلافه

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •