« إعلانات المنتدى »

        

        




صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: جاهز \ تقرير عن (( الاشعة السينيه))

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    اماراتي فديتهاااا
    المشاركات
    55

    جاهز \ تقرير عن (( الاشعة السينيه))

    المقدمة:

    كان أكتشاف الأشعه السينيه بيد العالم ويلهلم رونتجن .. الذي جاء وليد المصادفه بداية حلقه من امتع الحلقات وأهمها في تاريخ العلم الحديث ..
    وأطلق على هذه الأشعه اسم الأشعه السينية ( نسبة إلى الحرف س ) المجهول ..
    كما هو معتاد في الجبر في أغلب الأحيان .
    وقام رونتجن بإجراء سلسلة قصيرة من التجارب عقب اكتشافه لهذه الأشعه غير المعروفه ووجد انها كانت صادرة من الجدران الزجاجيه للأنبوبه .. وبخاصه من تلك المناطق التي كان يسقط عليها البعض الأكثر شدة من حزمة أشعة الكاثود..
    وكان هذا الأكتشاف على درجه بالغه من الأهميه حتى أنه بعد بضعة أسابيع فقط من أعلان رونتجن لهذاالكشف إستخدمت هذه الأشعه للأستعانه بها في العمليات الجراحية ..
    وان توافر هذا الأستخدام مضافا إليه التطبيقات العملية والفوائد الأخرى من كشف علمي واحد..
    لمثال رائع للدور الذي يقوم به العلم الحديث في التقدم السريع للحضارة ...








    الأشعة السينية

    الأشعة السينية X-Rayوطولها الموجي واحد نانوميتر وهي عالية الطاقة ويمكنها النفاذ من خلال الكثير من المواد ولكونها اقل طاقة من جاما فيكثر استخدامها في الأغراض الطبية.


    كيف تتولد الأشعة السينية: عندما توصل الدارة الكهربائية ترتفع درجة حرارة سلك المهبط مما يؤدي إلى تشكيل سحابة إلكترونية تحيط بالمهبط تنتقل إلى المصعد حيث تصطدم به وتتحول قدرتها الحركية إلى حرارة وإلى إشعاعات كهرطيسية ( أشعة X ) فعندما يصطدم الإلكترون السريع فجأة بمعاكس المصعد يؤدي إلى طرد إلكترون من المدار الخارجي في ذرة من ذرات معدن هذا المعاكس وبالتالي يترك فراغاً فيأتي إلكترون من المدار التالي ويملئ الفراغ، عملية الانتقال هذه تولد الفوتونات.
    هذه الإشعاعات الكهرطيسية يجب أن توجه إلى منطقة معينة تدعى نقطة التركيز، وكلما كانت نقطة التركيز ضيقة حصلنا على حزمة أشعة ضيقة ومتوازية وبالتالي صورة شعاعية جيدة.
    - حزمة الأشعة المتولدة تحوي خليطاً من الفوتونات بأطوال موجة مختلفة لذلك لا بد من عملية الترشيح: حيث أنه للتخلص من الفوتونات طويلة الموجة وضعيفة الاختراق نضع المرشح في فوهة انبوب الأشعة.
    - تنتقل الموجات الكهرطيسية بخط مستقيم بسرعة ( 300 ألف كم/ثا )
    - كلما زادت قوة الفوتون كلما نقص طول الموجة وبالتالي زادت القدرة على اختراق ذرات المادة ولهذا تطبيق هام في الطب سواء في التشخيص أو المعالجة
    - تسمى الفوتونات السريعة بالأشعة القاسية (النافذة) أما الفوتونات البطيئة (موجات طويلة) فتسمى بالأشعة الرخوة ( قليلة النفوذ).
    - تعرف شدة الأشعة بأنها عدد الفوتونات التي تصل إلى نقطة معينة حيث تتناقص هذه الشدة كلما ابتعدنا عن مصدر الأشعة بقانون التربيع العكسي.
    أي عندما تضاعف المسافة تنقص شدة الأشعة إلى الربع.
    - الأشعة السينية غير مرئية - تشرد الذرات - تشعع الأجسام.

    لماذا سميت الأشعة السينية بأشعة X: لأن الإلكترونات التي تترك مدارها تترك المدار الداخلي X ليشغل من قبل إلكترون آخر من مدار خارجي، عملية الانتقال هذه تولد فوتونات الأشعة السينية.

    خواص الأشعة السينية: الخواص الفيزيائية:
    -1تنتشر بخط مستقيم وبسرعة 300 ألف كم/ ثا.
    -2 تتناسب شدة الأشعة عكساً مع مربع المسافة.
    -3لا تحمل شحنة كهربائية وليس لها كتلة ولا تتأثر بالمجال الكهربائي أو المغناطيسي.
    -4 الأشعة السينية المنتجة بفرق كمون منخفض تكون طويلة الموجة وبالتالي قليلة النفوذ وتسمى بالأشعة الرخوة. أما الأشعة القاسية فهي قصيرة الموجة وشديدة النفوذ وتنتج بفرق كمون عالي.

    الخواص الكيميائية:

    -1يمكن أن توهج بعض الأجسام.
    -2تؤثر في المركبات الكيميائية وتساعد في إرجاعها وخاصة زمرة هالوجين الفضة.
    -3 يمكن أن تشرد الغازات وتجعلها ناقلة للتيار الكهربائي.
    خواص الأشعة الحيوية وتأثيراتها:
    يشمل تأثير الأشعة على كل من جزيئات الجسم التركيبية، الخلايا بمختلف أنواعها، الأعضاء، وتكمن الخطورة الأكبر بأن تأثيرها لن يظهر قبل مضي وقت طويل بعد التعرض والذي يدعى بالفترة الخفية، وفيما يلي أهم التأثيرات الحيوية:

    الثاثيرات الكيميائية:قلنا أن الأشعة قادرة على تشريد الجزيئات العضوية وبالتالي تحليل الروابط الكيميائية فيها وبالتالي الأشعة قادرة على تفكيك العديد من جزيئات أخلاط الجسم، معظم الجسم يتركب من الماء والذي تحلله الأشعة إلى هدروجين، أكسجين وهدروكسيل حيث يعاد الاتحاد ويتشكل ماء أكسجيني أو أن تتحد الجذور مع جذور أخرى مؤدية إلى نواتج ضارة.
    التأثيرات الخلوية: تعتبر الخلايا التي في طور الانقسام من أشد الخلايا تأثراً بالأشعة وبالتالي يعتبر تعرض الجسم في طور النمو أمر خطير، لذلك تولدت فكرة معالجة الأورام الخبيثة لأنها ذات خلايا ناشطة تتأثر بالأشعة أكثر من الخلايا الطبيعية وهذا مبدأ المعالجة بالأشعة (الخلية في طور الانقسام تتأثر بالأشعة أكثر من الخلية الطبيعية ولكن إلى حد معين) وذلك حسب حساسية النسج المعالجة وكذلك كمية الأشعة.
    وهذا جدول بدرجة حساسية الأعضاء تجاه الأشعة:
    الخلايا الدموية
    - الخلايا المنتجة
    - العظام الفتية أعضاء حساسة جداً
    - الجلد
    - الغدد
    - العضلات أعضاء تستجيب للأشعة
    - الأعصاب
    - العظام الناضجة أعضاء مقاومة نسبياً للأشعة
    التأثيرات الوراثية: يمكن للأشعة أن تُحدث طفرات في الشيفرة الوراثية في معظم الخلايا وبالذات المولدة للدم. إن التأثير الضار على المورثات ينتقل إلى أجيال بعيدة.
    والخلاصة تشمل الآثار الضارة لأشعة:
    - تأثيرات جسدية في الشخص نفسه ( تقرحات الجلد، إصابة العين بالساد ..).
    - تأثيرات جنينية ووراثية، وفيما يخص الممارسة السنية فإنه نادراً ما تسببها




    كيفية الحماية منها:تشمل الحماية من الأشعة: الطبيب أولاً، المريض ثانياً، والمحيط ثالثاً



    حماية الطبيب Operator- protection :
    إن منبع الإشعاعات الذي يتعرض له الطبيب هما: الحزمة الأولية والإشعاعات المتناثرة والمنعكسة عن النسج والأجسام الأخرى وتتم حماية الطبيب كما يلي:
    1- تجنب الحزمة الأولية: وهو أهم مبدأ حيث يجب ألا يقع إطلاقاً الطبيب ضمن مجال حزمة الأشعة فلا يواجه الحزمة ولا يمسك الأفلام ضمن الفم خاصة عند الأطفال.
    -2 المسافة: يجب أن يبتعد الطبيب عن منبع الأشعة قدر الإمكان، كما يجب أن يبتعد عن المنابع الأخرى للأشعة وخاصة رأس المريض حيث يبتعد على الأقل 6 أقدام.
    -3 الواقيات: يجب على الطبيب الوقوف خلف حاجز واق من الرصاص بسماكة 1 مم لامتصاص الأشعة المتناثرة، هذا ويمكن للطبيب مراقبة المريض عبر نافذة مؤلفة من الزجاج المخلوط بالرصاص.
    -4 المكان: بالإضافة إلى الابتعاد عن منبع الأشعة بمقدار (6) أقدام يجب عليه اختيار مكانه بحيث يشكل زاوية قائمة مع منبع الأشعة وخلف المريض، وبهذا الوضع لا يتعرض الطبيب للإشعاع، والأشعة المنتشرة تمتصها عظام القحف للمريض قبل أن تصل الطبيب.
    -5 الابتعاد عن رأس الجهاز: يجب عدم مسك أنبوب الأشعة بهدف تثبيته ومنعه من الحركة إذ كل الأجهزة تسرب جزءً من الأشعة السينية.
    إن كل ما يساهم في حماية المريض من الأشعة يساهم بنفس الوقت بحماية الطبيب.

    حماية المريض: المبدأ هو إقلال كمية الإشعاع ما أمكن وذلك كما يلي:
    -1استخدام الأفلام السريعة: كانت تستلزم الأفلام القديمة زمن يصل إلى أربع ثوان، أما اليوم فيمكن استخدام 0,75 ثانية فقط بسبب جودة الأجهزة وحساسية الأفلام العالية للأشعة وبالتالي سرعتها.
    -2 الترشيح الجيد: يجب التخلص من الفوتونات الضعيفة التي لا تصل للفلم وذلك بواسطة الترشيح أو كما ذكرنا سابقاً بعملية التصفية.
    -3 التوجيه الجيد: وذلك بجعل حزمة الأشعة ضيقة ومتوازية، وتتم باستخدام أقراص معدنية مثقوبة، حيث أن الثقب يحدد أبعاد الحزمة، وفي الأجهزة المتطورة يمكننا التحكم بسعة الثقب، إن إنقاص أبعاد الحزمة يساعد في حماية المريض، ويجب عدم الخلط بين توجيه الحزمة وتوجيه الأنبوب.
    -4 استخدام حاميات الغدد التناسلية " الواقيات": هناك عدة نماذج للواقيات منها ما يغطى الغدد فقط، ومنها ما يغطي كل الجسم. وللاستخدام السني تستخدم واقيات رصاصية بسماكة 0,25 مم.
    يختلف التأثير على الغدد التناسلية بين الأنثى والذكر، حيث التعرض والتأثير على الأنثى أقل لأن خلايا المبيض تتوضع عميقاً في الجسم ومحمية من تأثير الأشعة الأولية والمتناثرة.
    -5 المعاملة والتصوير الجيد للفلم: إن معالجة الفلم السيئة تعني إعادته وبالتالي زيادة التشعيع، كما أن التعرض السيئ للفلم عند التصوير يعني إعادة التصوير.
    -6 استخدام أقماع مفتوحة النهابية: حيث تساهم في عدم نشر الأشعة وبالتالي تقلل من تشعع المريض.
    -7 زيادة المسافة منبع – جسم: كلما زادت هذه المسافة قلّ تشعع المريض ولكن بنفس الوقت نخل بجودة الصورة، كما أننا نحتاج لزيادة الزمن ومقدار الأشعة لذلك يصعب تطبيق هذا المبدأ.
    8 -استخدام أقماع مبطنة (التصفية): حيث تمتص بطانة الأنبوب الفوتونات الضعيفة ولا تسمح لها بالوصول لجلد المريض.

    حماية المحيط:
    -1 يجب توجيه حزمة الأشعة فقط على المريض ثم تصطدم بالجدار دون أن تمر أو تخرج من باب أو نافذة لتشعع مكان آخر.
    -2 وضع قسم الأشعة في الطابق تحت الأرضي للإقلال من تشعع المحيط.
    -3 استخدام الجدران الحاوية على صفائح الرصاص بسماكة 1 ملم.
    -4 الالتزام بمبادئ حماية الطبيب والمريض، والإقلال قدر الإمكان من أخطاء التصوير ومعالجة الأفلام.
    ملاحظة: إن استخدام تقنيات التصوير الحديثة ساهمت وتساهم كثيراً في الإقلال من تشعع كل من المريض والطبيب والمحيط بمقدار كبير.
    نذكر بأن العامل في قسم الأشعة يجب ألا يتعرض لأكثر من 100 ملي رونتجن بالأسبوع وهذا ما يدعى بالكمية القصوى المسموحة والعاملون يجب ألا يتعرضوا حتى لثلث هذه الكمية خاصة إذا كانت مبادئ الحماية من الأشعة مراعاة بشكل جيد، وبالنسبة للمريض فإنه لم يحصل حتى الآن أي ضرر ولا وفاة نتيجة التعرض للأشعة السينية، وفي الكليات التي يحدث فيها التمرين على الطلبة فيجب على الطالب الموضوع قيد التجربة ألا يتعرض لأكثر من 25 صورة بأفلام فائقة السرعة لأننا لا نعلم إلى الآن التأثيرات الوراثية الضارة للإشعاعات القليلة، ففي إحدى الدراسات في طب الأسنان على المرضى(3) ثبت أن الخصيتين تستقبلان 1/10.000 من كمية الأشعة المطبقة على الوجه بينما مبيضا الأنثى فتستقبلان
    1/5.000 من كمية الأشعة المطبقة على الوجه، أما وجه المريض فيتعرض إلى
    200-900 مليراد في كل صورة شعاعية.
    أخيراً فإن كلاً منا يتعرض يومياً لـ 0.3 مليراد تأتي من الشمس والمواد المشعة الطبيعية.










    الخاتمة:

    للأشعة السينيه فوائد كثيره وأضرار عديده ان لم يستخدم بطريقه الصحيحه . تناولنا في البحث كيفية حماية المريض والمحيط والطبيب ولها تأثيرات وخواص كيميائية عديده و سميت الأشعة السينية بأشعة X: لأن الإلكترونات التي تترك مدارها تترك المدار الداخلي X ليشغل من قبل إلكترون آخر من مدار خارجي، عملية الانتقال هذه تولد فوتونات الأشعة السينية.





















    المرجع:


    http://www.bytocom.com/vb/showthread...&threadid=8901

    http://www.khwater.com/vb/showthread.php?t=27985

  2. #2
    عضو مجلس الشرف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    10,233

    افتراضي


    الــســـلام عليكــــم

    تم حفظ موضوعكِ ...

    شكــرا لكِ أختي الكريمة بسير أعطيه حق أختي لأنها تسوي بحث عن ها الموضوع ...

    في ميزان حسناتكِ ان شاء الله ...

    وبالتوفيق

    ..


  3. #3
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    ....................
    المشاركات
    102

    افتراضي

    مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووورة يالغاااااااااااااااااااااااااااااااااااااالية

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    اماراتي فديتهاااا
    المشاركات
    55

    افتراضي

    من صوبهااااااااااااااااااااااااااا امره خليهاااااااااااااا تا


    العفوووووووووووووووو يا الغالي

  5. #5
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    7

    افتراضي

    مشكووووووووووووورة ع التقرير اختي


    تحياتي لج

  6. #6
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    اماراتي فديتهاااا
    المشاركات
    55

    افتراضي

    العفووووووووووو الغالية

  7. #7
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    24

    افتراضي

    مشكوره وايد على تقرير

    انا مسويه انا الأشعه السينيه بس مو نفسه

    تسلمين

    تحياتي ميثوووووووووه

  8. #8
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    59

    افتراضي

    يسلمووو (( حياة الروح ))) على التقرير

  9. #9
    عضو مجلس الشرف
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    أنا وبكل فخر من يوم ميلادي .. إماراتي وهاذي الكلمة تكفيني
    المشاركات
    813

    افتراضي

    للرفع ....

  10. #10
    عضو نشيط الصورة الرمزية الـفتى الحزين
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    أرض الله واســـــعه
    المشاركات
    118

    افتراضي

    يعطيش العافية

    مشكورة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •