بسم الله الرحمن الرحيم


دولة الامارات العربية المتحده
منطقة العين التعليمية
مدرسة الزايدية لتعليم الثانوي بنين






حديث اذاعي بعنوان :
حب الوطن






عمل الطالب :
الصف : الثاني عشر أدبي /4
أشرف المعلم : عمرو عبداللطيف


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أسعدتم أعزائي المستمعين بصباح الحب والياسمين , صباح الصفاء والنقاء .
ما أجمل الصباح عند زقزقة العصافير ، عندما توقظ الأم أبنائها بقبلة الحنان
عندما تربن الزوجة على كتف زوجها داعية له بالتوفيق بالعمل.
ما أجمل هذه الحياة ، وما أجمل هذا الوطن.
لذلك أحب أن تكون كلمة الصباح أعزائي المستمعين عن الوطن.
تلك الكلمة التي يفخر كل مواطن بها , ويعتز بها ويذود عنها ويفديها بدمه
آملين أن تنال حسن إعجابكم ومحل تقديركم.

ما هوالوطن؟هل الوطن إن نمشي ونكرر كلمات النشيد الوطني؟؟ أو نكون مثل البهلوان لنعبر عن حبنا للوطن؟؟
أو نتبرج ونظهر أمام الناس لنعبر عن حبنا لهذا الوطن ؟؟ماهو الوطن؟؟
ماذا يعني لك الوطن ؟؟



الوطن هو المكان الذي لا نكون فيه ضيوف, هو بيتنا الذي فيه عائلتنا.
حيث انتمائنا وأصل أجدادنا.

الوطن ليس حكومةً, هو أرض وشعب لا يستغنى أحدهما عن الثاني.

و التعبير عن الوطن هو أن نقدم له إنجازا علميا, أو أدبيا, وتكون قدوةً لأجيال قادمين
أن نتحمل من أجله, ونشهد, لمستقبل أفضل, لا أن نظعن اللوم على حكومة أو مسئولين, حتى لو كان ملامين.
نحب الوطن و ما يربطنا به هي مشاعر جميلة, وكل هدفنا أن يوفقنا الله في تقديم إنجاز كبير يفخر بها أجيال الوطن, ونكون لهم قدوة صالحة.

خلال بحثي في الانترنت عن معلومات تتعلق بحب الوطن لفتني مقال لكاتب اسمه سليم مطرعنوانه "محبة الوطن" جاء في مقدمته أن المعتقدات الآسيوية تقول (إن تريد أن تبعد الشر عن أي إنسان عزيز عليك فابعث له طاقة المحبة الصادقة من أعماق قلبك ..وأن الكوارث لا تصيب أي أمة إلا بعد أن يضعف الحب والتضامن بين أهلها وتسود الغيرة والبغضاء ..وأن الاهتمام بمحبة الوطن والتعرف على مكنوناته واحترام خصوصياته هو أفضل تعبير عن محبتنا له). وجاء في خاتمته (أن الوطن مثل أي حبيب نحميه بالمحبة والمعرفة والاهتمام من عيون الحساد ومطامع الأشرار).


حب الوطن من الإيمان ، والفرد عندما يرتبط بوطنه يصبح حبه الأول والأخير حتى لو عاش بعيدا عنه أو قسا عليه ، وطرق التعبير عن حب الوطن كثيرة.هنا بعض الأمثلة:
حمد ظافر اليامي شاب قطري يبلغ من العمر ثلاثين عاما وهو معاق بسبب إصابته بضعف شديد في البصر منذ الولادة ، حمد قرر أن يخرج من بيته في قطر في الثامن عشر من ديسمبر – كانون أول والذي يصادف الاحتفال باليوم الوطني للشقيقة قطر ويقطع الطريق إلى الديوان الأميري على مسافة تصل إلى أربعين كيلومترا مشيا على قدميه تعبيرا عن حبه لوطنه واعتبار ذلك رسالة شكر وتقدير للأمير وولي عهده نيابة عن المعاقين.


لتكن هذه دعوة لحب الوطن ولعل من المناسب الدعوة أيضا إلى عقد ندوة موسعة يشارك فيها كل المعنيين تحت عنوان "كيف نحب الوطن " أو "كيف نحب الإمارات" نؤكد خلالها ما الجميع متفق عليه ونناقش الطرق التي يمكن أن تجعلنا نركن السلبيات جانبا ولو إلى حين ونرفع معا الصوت عاليا معبرين عن حبنا لهذا الوطن الجميل .
إن على كل مواطن منا أن يدرك مكانة هذا الوطن تاريخيا وسياسيا ودوليا وأن يحرص على المشاركة الجادة في خدمته والالتزام بقوانين المجتمع والحرص على إشاعة الأمن والسلام ..والتعبير عن وجهة نظره من دون أن يقلل من احترامه لوجهات نظر الآخرين.
تعالوا نبعد الشر عن وطننا ونبعث فيما بيننا طاقة من المحبة الصادقة ..تعالوا نبعد وطننا عن البغضاء والفواجع والنوائب باستدعاء طاقة الحب التي لا تخلو دواخلنا منها .. فنحن شعب نحب الآخر فكيف لا نتحابب فيما بيننا ..تعالوا ننتصر للحب في عيد الوطن..تعالوا ننتصر للوطن في أعماقنا..تعالوا نبعد الشر عن الإمارات ف بالحب وحده وبالتضامن فيما بيننا يرتقي هذا الوطن .

في النهاية أعزائي المستمعين أحب أن نختم كلمتنا بكلمات عن الوطن آملين التوفيق فيما قدمنا .