90 % نسبة حضور الطلبة أول أيام الفصل الثاني

90 % نسبة حضور الطلبة أول أيام الفصل الثاني

90 % نسبة حضور الطلبة أول أيام الفصل الثاني

انتظم أمس طلبة المدارس الحكومية والخاصة التي تدرس منهاج وزارة التربية والتعليم في بداية الفصل الدراسي الثاني للعام الحالي، وتخطت نسب الحضور 90 %، مما يعكس التزاماً من الطلبة وأولياء أمورهم، ولم تسجل الغيابات نسباً ملاحظة، تؤثر في سير العملية التعليمية، فيما استقبلت إدارات المدارس الطلبة، وبدأت توزيع الأجزاء الثانية من الكتب عليهم.

وعي كبير

وأكدت وزارة التربية والتعليم أنها رصدت تنامياً في الوعي لدى أعداد كبيرة من الطلبة وذويهم، فيما يتعلق بالالتزام بالحضور منذ بداية الفصل وحتى ما قبل الامتحانات، بنسب كبيرة، داعية الجميع إلى تحمل المسؤولية كاملة فيما بتعلق بهذا الشأن.

وأوضح مديرو مدارس أنهم وضعوا خطة استباقية لتحفيز الطلاب على الانتظام والدوام منذ اليوم الدراسي الأول، من خلال مخاطبة ذويهم بإرسال رسائل نصية قبل بداية الفصل بثلاثة أيام، وحثهم على إلزام أبنائهم بالدوام، منذ اليوم الأول، الأمر الذي انعكس إيجاباً على نسبة الحضور.

عصف ذهني

وبادرت مدارس دبي بوضع خطط علاجية للطلبة الذين بحاجة لها، وتم الاتفاق على تنفيذ جلسات عصف ذهني للطلاب للخروج بما يحتاجونه من خطط وبرامج أثناء الدراسة، وقالت نورة سيف المهيري مديرة مدرسة أم سقيم النموذجية، إنها اجتمعت مع طالبات المدرسة وتم تعريفهن بإعلان عام 2017 عام الخير وإطلاق مبادرة بنك الطعام الإماراتي وذلك للوقوف على الواجب المنتظر منهن نحو تنفيذ تلك المبادرات.

متابعة دراسية

ولفتت إلى أن المدرسة تضع نظاماً علاجياً لمتابعة ضعف أو تأخر الأداء الدراسي للطالبات كما لديها نظام وقائي لتلافي وقوع الطالبات في مطبات دراسية تقلل من تحصيلهن العام، مشيرة إلى أن الهيئة الإدارية والتدريسية تحرص على منح الطالبات المناخ الدراسي المثالي للارتقاء بواقعهن التحصيلي في الوقت المناسب أي أثناء الأيام الدراسية الأولى وحتى آخر يوم دراسي، موضحة أن هذا النظام أثبت نجاحه خلال الأعوام الدراسية الماضية.

وأفادت أنه على صعيد الخطة العلاجية المتبعة في مدرسة أم سقيم النموذجية، فإنه عند نهاية كل فصل دراسي يوجد اجتماع مع كل المدرسات اللواتي يجرين تتبعا للدرجات لكل الطالبات، ويرصدن مؤشرات التحصيل الدراسي لكل طالبة على حده، وفي كل حالة يتم رصد تغيرات سلبية كانت أم إيجابية يتم في ضوئها وضع الخطط اللازمة لمعالجة ما يتم رصده.

وذكرت أنه في حال كانت هناك درجات منخفضة للطلبة، فإن المدرسة تعمل على الوقوف على الأسباب المؤدية لذلك بالاستعانة بالأخصائية النفسية والاجتماعية وولي الأمر، ومن ثم وضع خطة علاج لتلافي استمرار المشكلة وسد النقص الحاصل، وفي حالة تم رصد تقدم إيجابي لدى طالبة، فإنه يتم أيضا استيضاح الأسباب وتحليلها مع محاولة تطبيق الحالة بصورة أعم على المجتمع الطلابي من أجل تحفيز أداء الطالبات ورفع مستوى التحصيل لديهن.

بداية محفزة

ومن جانبه قال جمال حسن الشيبة مدير مدرسة عمر بن الخطاب النموذجية للتعليم الأساسي والثانوي بدبي، إن اليوم الأول لاستئناف الدراسة شهد جلسة عصف ذهني شارك فيها جميع الهيئات التدريسية والإدارية للوقوف على احتياجات الطلبة، وأنهم حرصوا على بداية محفزة وناجحة للدوام المدرسي من خلال ارسال رسائل نصية للمعلمين تتضمن التهنئة ببداية الفصل الدراسي الجديد، والتذكير والمتابعة لأعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية، فضلاً عن القيام بجولة على الفصول الدراسية لحث الطلاب على المثابرة ودفعهم نحو التميز والانتظام بالدوام المدرسي والالتزام بالتعليمات واتباع الإرشادات التي ينصح بها المعلمون.

جاهزية

أكد مديرو مدارس في أم القيوين انه تم توزيع الكتب الدراسية لكل الطلبة بمختلف المراحل الدراسية، مبينين أن الطلبة بدأوا الفصل الدراسي الثاني بنسبة حضور 90 %، كما أن إدارات المدارس أكملت جاهزيتها منذ وقت مبكر لاستقبالهم، حيث تم تجهيز الصفوف والعمل على تأمين احتياجات الطلاب وإعداد المقررات الدراسية والجداول وتسلم الكتب وتوزيعها، لافتين إلى انه تمت تهيئة البيئة المدرسية والصفية من خلال أعمال النظافة التي شملت كل المدارس.

نتائج أبو ظبي غداً عبر برنامج «معلوماتي»

انتظم امس نحو 375 ألف طالب وطالبة في أبوظبي بصفوفهم الدراسية بالمدارس الحكومية والخاصة، إيذاناً ببداية الفصل الدراسي الثاني، في الوقت الذي شهدت فيه كل المدارس التزام جميع أعضاء هيئة التدريس بالحضور قبل وصول الطلبة.

وأشار مسؤولون ومعلمون إلى أن نسبة الحضور في اليوم الأول تجاوزت الـ 95 %، وإنهم تابعوا اليوم دوام المدارس واطمأنوا على سير العملية التعليمية بشكل طبيعي.

وأوضح محمد سالم الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية في مجلس أبوظبي للتعليم، إلى أن نتائج الامتحان للفصل الدراسي الأول سيتم إعلانها غداً «الثلاثاء» حيث يمكن للطلبة وذويهم متابعة درجات الامتحانات عبر برنامج معلوماتي، المرتبط بنظام معلومات الطالب الإلكتروني (eSIS) بهدف تمكين طلبة الصفوف من العاشر وحتى الثاني عشر من الاطلاع على معلوماتهم الشخصية والأكاديمية من أي مكان عبر شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى أن البرنامج يتيح للطلبة وذويهم الاطلاع على معلوماتهم الكاملة والتي تتضمن بياناتهم الشخصية والمعلومات الطبية ومعلومات حول المواصلات والرسوم الدراسية والمرفقات وسجل الحضور والغياب «الحصص والأيام» والبرامج والجوائز ونتائج الامتحانات الحالية والسابقة منذ العام 2009 وتمكينهم من طباعة جداول الحصص.

التزام طلابي

ودعا ذوي الطلبة إلى التعاون مع المجلس في مسألة التزام الطلبة بالدوام الرسمي منذ اليوم الأول للدراسة وطوال العام، خاصةً وأن الانضباط ينمي حس المسؤولية لدى الطلبة ويزيد من تقديرهم لأهمية التعليم في حياتهم، مشيراً إلى أن الدافعية والالتزام ركائز أساسية لبناء شخصية الطالب المثالي القادر على الوفاء بمتطلبات التخصصات التي يفرضها المستقبل.

وأكد على جاهزية مدارس أبوظبي لبدء الفصل الدراسي الجديد من جميع النواحي، حيث تم العمل على الانتهاء من جميع الاحتياجات المرتبطة بصيانة المدارس والمواصلات المدرسية منذ نهاية الفصل الدراسي الأول، وتوزيع جميع الكتب الدراسية على المدارس لتسليمها للطلبة، مشيراً إلى أن المعلمين ورؤساء الهيئات التدريسية تلقوا دورات تدريبية متخصصة في المناهج الدراسية تساعد على تقديم استراتيجيات فعالة للوسائل والأساليب التربوية.

وأشار إلى أنه بداية من هذا الأسبوع سيقوم الطلاب في 9 مدارس حكومية وخاصة الذين وقع عليهم الاختيار لدراسة منهج التربية الأخلاقية بإجمالي ألفي طالب وطالبة كمرحلة تجريبية.

من جهتها أكدت شرطة أبوظبي انسيابية حركة السير والمرور على كل الطرق بالإمارة مع وجود بعض الازدحام الاعتيادي وعدم وقوع حوادث مرورية خلال اليوم الأول لعودة الطلاب لمدارسهم، نتيجة للجهود المبذولة من الشرطة لتوفير سلامتهم من خلال حمـلة «معاً لسلامة أبنائنا» التي أطلقت لتـوفير الطمأنينة للطــلاب خـلال العــام الدراسي.

تجاوب

أشادت شرطة أبوظبي بتجاوب السائقين عموما وسائقي الحافلات المدرسية بتعليمات الشرطة والالتزام بقوانين السير والمرور، والسرعات المقررة بالقرب من المدارس وجلوس الطلاب دون سن العاشرة في المقاعد الخلفية ، واستخدام حزام الأمان.

وأكدت على اهمية الشراكة الاستراتيجية بين شرطة أبوظبي ومجلس أبوظبي للتعليم وأوضحت أن سلامة أبنائنا الطلاب لا تختص بها جهة واحدة في المجتمع.

95 % من طلبة رأس الخيمة استلموا الكتب الدراسية

شهدت مدارس إمارة رأس الخيمة، أمس، انتظاماً كاملاً للدوام الرسمي بجميع المراحل الدراسية في اليوم الأول من الفصل الدراسي الثاني، حيث تضم مدارس الإمارة حوالي 33 ألف طالب في التعليم الحكومي و25 ألفاً في التعليم الخاص، فيما نجحت خطة سير الحافلات المدرسية لنقل طلاب 90 مدرسة حكومية وخاصة بمناطق الإمارة.

وأوضح مديرو مدارس أن نسبة الحضور الطلابي بلغت 97 %، بارتفاع كبير مقارنة بالأعوام الماضية، مشيرين إلى أن حالات الغياب التي تم تسجيلها بسيطة، وكانت بداعي السفر وأخرى بإذن مسبق.

وأكدوا أن توريد الكتب مباشرة من الوزارة للمدارس ساهم في وصول كمية كبيرة جرى توزيعها على الطلاب، مشيرين إلى أن 95% منها في يد الطلاب الآن ، و سيتم توزيع الـ 5% خلال الأسبوع الجاري.

وأوضح عبيد البريكي مدير فرع مواصلات الإمارات ، أن 378 حافلة انطلقت لتغطية 765 خط سير مخصصاً لها لنقل طلاب 80 مدرسة حكومية وخاصة ، وأن اليوم الأول شهد سلاسة ومرونة في نقل الطلبة.

التزام كبير بالحضور من طلبة الشارقة وعجمان

انتظم الطلبة في مدارس الشارقة وعجمان أمس، حيث تجاوزت نسب الحضور وفقاً لعدد من الإدارات 85 في المئة، على عكس الأعوام السابقة، إذ كانت قلة الحضور في مطلع كل فصل دراسي السمة الغالبة.

وبدأ الطلبة يومهم الدراسي الأول بفعاليات الطابور الصباحي والنشيد الوطني، بينما انتظم بالدوام قرابة 45 ألف طالب وطالبة تابعين لمدارس عجمان الحكومية والخاصة، بنسبة حضور عامة وصلت إلى 85 في المئة، وشهدت بعض المدارس الخاصة ازدحاماً شديداً على البوابات الرئيسة.

وأوضح قمبر المازم، مدير ثانوية تريم ، أن الطلاب انتظموا في صفوفهم، وأن نسب الغياب في معدلها العادي، وكل شيء سار ضمن الخطة المدرجة، مشيراً إلى أن المدرسة بصدد إطلاق فعاليات استجابة لمبادرة عام الخير.

وأوضح يعقوب الحمادي، الاختصاصي الاجتماعي في مدرسة الشهباء للتعليم الأساسي، أن الطلبة باشروا دوامهم المدرسي ، لافتاً إلى قلة أعداد المتغيبين.

معلمو الفجيرة ينهون برنامج التنمية المهنية

أكد جمعة الكندي مدير منطقة الفجيرة التعليمية أهمية دور أولياء الأمور في دعم المسيرة التعليمية عبر تهيئة أبنائهم للاستعداد للفصل الدراسي الثاني، إضافة لالتزامهم بالدوام المدرسي ومتابعتهم الدروس اليومية، مشيراً أن نحو 22 ألف طالب وطالبة في المدارس الحكومية وثلاثة آلاف و224 طالباً وطالبة في نظيرتها الخاصة انتظموا في الدراسة أمس.

وأشار إلى حرص المنطقة على انتظام الطلبة والالتزام بتوفير الاحتياجات الدراسية ، لافتاً إلى أن المعلمين أنهوا برنامج التنمية المهنية الهادف تزويدهم بأحدث أساليب التعلم.

من جهته ذكر عبيد راشد اللاغش مدير مدرسة محمد بن حمد للتعليم الثانوي بنين ، أن الهيئات التدريسية التزمت بأداء واجبها، وحضور مواعيد الحصص الدراسية ، إضافة إلى التقيد بكشف الحضور والغياب ، دون تسجيل أي حالات شكوى ، فيما قدر حضور الطلبة بنسبة بين 80% إلى 85 %. وأكد علي الدرمكي مدير مدرسة عاصم بن ثابت للتعليم الأساسي والثانوي، أن نسبة الغياب طفيفة جداً، ، مشيراً إلى إقبال الطلبة على الدراسة بشكل إيجابي وجيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*