تحديد 5 مستويات لتصنيف أداء المعلمين في أبوظبي

5 مستويات لتصنيف أداء المعلمين في أبوظبي

 

حدد مجلس أبوظبي للتعليم 5 مستويات لتصنيف المعلمين بعد تقييمهم، تتضمن «مرحلة التأسيس الأوّلي، والتأسيس، والارتقاء، والتمكين، والإتقان».

وأكد مصدر في المجلس أن مديري المدارس يتحملون مسؤولية تقييم المعلمين ورؤساء الأقسام في مدارسهم، ويُستخدم نظام تقييم الأداء الإلكتروني التابع للمجلس.

وحدد مجلس أبوظبي للتعليم 18 مؤشراً، لتحديد نقاط الضعف والقوة لدى كل معلم، والخطط والبرامج التدريبية التي يحتاج إليها.

وتتضمن المؤشرات الالتزام برؤية المدرسة، والالتزام بالتطوير المهني المستمر، وإنجاز المسؤوليات المكلف بها، ومدى معرفته بالمحتوى العلمي والمفاهيم التربوية، وإسهامه في المجتمع التعليمي، والالتزام بتدريس المنهج، وتعديل أساليب ووسائل التدريس، والحرص على تنوع الخبرات التعليمية، وخططه في تشجيع الطلبة على التفكير الإبداعي، وخطط تقديم الخبرات التعليمية، ومشاركة الطلبة في العملية التعليمية، ومعاملة الطلبة باحترام، وتوفير بيئة تعليمية آمنة، وتقديم الملاحظات البناءة للطلبة وذويهم، والاستغلال الأفضل للمصادر التعليمية، وتقديم الملاحظات الخاصة بمستوى تقدم أداء الطلبة لذويهم، وتزويدهم بالمعلومات حول خطة شرح المقرر الدراسي، والمشاركة في المجتمع المدرسي الموسع.

وقسمت سياسة التقييم عملية تصنيف المعلمين عقب تقييمهم، إلى خمسة مستويات، تبدأ من الأدنى إلى الأعلى، وتتضمن مرحلة التأسيس الأوَّلي، وتعقبها مرحلة الارتقاء، فيما تشير مرحلة التمكُّن إلى أن المعلم وصل إلى مستوى أداء جيد جدًا؛ والمرحلة الأخيرة هي مرحلة الإتقان، وتعني وصول المعلم إلى مستوى متفوق من الأداء العالمي؛ حيث يستطيع الوفاء تماماً بجميع مؤشرات الأداء بدرجة عالية للغاية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*